تقنية

LinkedIn تخفض 668 وظيفة في الجولة الثانية من تسريح العمال هذا العام


قالت LinkedIn، منصة التواصل الاجتماعي المهنية المملوكة لشركة Microsoft، يوم الاثنين إنها ستلغي حوالي 668 وظيفة، أو ما يقرب من 3 بالمائة من قوتها العاملة.

إن التخفيضات، التي تؤثر على فرق الهندسة والمنتجات والمواهب والمالية في LinkedIn، هي الجولة الثانية من عمليات تسريح العمال للشركة هذا العام. وفي مايو/أيار، سرحت “لينكدإن” 716 موظفا في جميع أنحاء العالم، وقالت إنها ستقلص أعمالها في الصين، مشيرة إلى انخفاض الطلب في سوق العمل غير المستقر.

ولم تقدم LinkedIn، التي لديها 19500 موظف في 36 مكتبًا حول العالم، تفاصيل عن أسباب تخفيض الوظائف يوم الاثنين. وقالت الشركة في بيان إنها تعمل على “تبسيط عملية صنع القرار لدينا” وأنها ستواصل “الاستثمار في الأولويات الاستراتيجية”.

ورفضت متحدثة باسم LinkedIn التعليق بعد البيان. في شهر مايو، قال ريان روسلانسكي، الرئيس التنفيذي لشركة LinkedIn، إن الشركة تشهد “تحولات في سلوك العملاء وتباطؤ نمو الإيرادات”.

قلص عمالقة التكنولوجيا، بما في ذلك Google وMeta وAmazon وMicrosoft، قواهم العاملة هذا العام بعد التوظيف السريع أثناء الوباء. وفي يناير/كانون الثاني، ألغت مايكروسوفت 10 آلاف وظيفة، أو أقل من 5% من قوتها العاملة، لخفض التكاليف وإعادة التركيز على أولويات مثل الذكاء الاصطناعي. تم تسريح أكثر من 200 ألف موظف في مجال التكنولوجيا في عام 2023، وفقًا لموقع تعقب تسريح العمال Layoffs.fyi.

وفي يوليو/تموز، قالت “لينكدإن” إن إيراداتها للأشهر الثلاثة المنتهية في يونيو/حزيران زادت بنسبة 5% مقارنة بالعام السابق، مع تجاوز الإيرادات السنوية 15 مليار دولار لأول مرة. وكان الدافع وراء هذا الارتفاع هو أعمال التوظيف، وفقًا لإفصاحات مايكروسوفت. لدى LinkedIn 950 مليون مستخدم، وهو رقم ارتفع لمدة ثمانية أرباع متتالية.

تستثمر LinkedIn، مثل العديد من شركات التكنولوجيا، في الذكاء الاصطناعي. وأعلنت هذا الشهر عن مجموعة من المنتجات المدعومة بالذكاء الاصطناعي للمساعدة في التسويق والتوظيف والمبيعات.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى