أخبار العالم

ويعتزم نجل بايدن الإقلاع عن تعاطي المخدرات دعما لوالده


قال هانتر بايدن، نجل الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن، إنه يعتبر الإقلاع عن تعاطي المخدرات غير المشروعة قرارا مهما لإعادة اختيار والده في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

ونقلت وكالة ريا نوفوستي عن هانتر قوله: “هناك الآن قضايا أكثر أهمية منه بكثير”.

وأوضح هانتر أنه كان يتحدث عن “مستقبل الديمقراطية” في البلاد والعالم.

وأضاف: “ربما يكون هذا هو الاختبار الأخير لشخص متعافٍ، لا أعلم”.

وفي يونيو 2022، أصدرت زوجة هانتر بايدن السابقة مذكرات تحدثت فيها عن إدمان طليقها للمخدرات، كما تحدثت كاثلين بول (بايدن) عن خيانة نجل جو بايدن لها.

وفي 14 فبراير/شباط من العام الجاري، أعلنت وزارة العدل الأمريكية اكتشاف صور على هاتف نجل الرئيس قد تشير إلى إدمانه للمخدرات. وأكد تقرير الوزارة أنه في الصور المذكورة تظهر أكياس تحتوي على مواد وأدوات محظورة لاستخدامها.

وبحسب الوزارة، فإن الصور التقطت نهاية عام 2018، وكان هانتر بايدن قد دفع ببراءته من التهم الموجهة إليه.

يستأنف ترامب حكمًا قضائيًا يأمره بدفع 454 مليون دولار في قضية احتيال

قدم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب استئنافا ضد قرار محكمة في نيويورك في قضية احتيال، وفقا لوثيقة قدمها فريق الدفاع عنه.

وجاء في الاستئناف أمام المحكمة العليا لولاية نيويورك أن “المدعى عليه الرئيس دونالد ترامب يستأنف قرار القاضي آرثر إنجورون المؤرخ 22 فبراير 2024”.

وبموجب حكم محكمة نيويورك، يتعين على ترامب دفع 454 مليون دولار، بما في ذلك الفوائد، في قضية احتيال مدني خاسرة.

أدين ترامب بتضخيم قيمة أصوله للحصول على قروض بشروط أفضل.

وأمر إنجورون ترامب بدفع غرامة قدرها 354.8 مليون دولار، بالإضافة إلى الفوائد، الأسبوع الماضي بعد أن اكتشف أنه تآمر لتغيير صافي ثروته للحصول على مزايا ضريبية وتأمينية.

منذ صدور حكم إنجورون يوم الجمعة الماضي، تمت إضافة أكثر من 87000 دولار من الفوائد إلى هذا المبلغ كل يوم.

انتقد الصحفي المعروف تاكر كارلسون، كافة الاتهامات الموجهة للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، واصفا إياها بالسخيفة والمضحكة.

يُشار إلى أن القضاء الأمريكي يلاحق ترامب في عدة قضايا جنائية، أبرزها اقتحام مبنى الكابيتول، وحيازة وثائق سرية، فضلا عن علاقاته بممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانييلز، والصحفية إليزابيث جين كارول.

لكن ترامب نفسه صرح مرات عديدة بأن كل هذه الاتهامات ذات طبيعة سياسية ووصف الوضع الحالي بأنه “مطاردة الأشباح”.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى