أخبار العالم

ميندي يقاضي سيتي لعدم سداد رواتبه أثناء اتهامه بالاغتصاب



ذكرت وسائل إعلام بريطانية الاثنين أن المدافع الفرنسي بنيجامين ميندي قرر مقاضاة ناديه السابق مانشستر سيتي الإنجليزي، مطالباً بتعويض كبير لعدم سداد رواتبه في فترة اتهامه بالاغتصاب قبل البراءة من المزاعم.

وأوضحت شبكة «سكاي سبورتس» أن ميندي رفع دعوى أمام محكمة العمل، زاعماً وجود «اقتطاعات غير مصرح بها من أجره» بعد اتهامه بالاغتصاب والاعتداء الجنسي في 2021، قبل حصوله على براءة أمام كل المحاكم في وقت سابق من العام الجاري.

ونفى ميندي (29 عاماً) تورطه في 7 اتهامات بالاغتصاب وتهمة بمحاولة الاغتصاب وأخرى للاعتداء الجنسي، ولم تتوصل محكمة إلى قرارات في تهمتين لتقرر إعادة النظر فيهما.

وأضافت «سكاي سبورتس» أن ميندي، الذي انتقل إلى صفوف لوريان الفرنسي، طالب بالحصول على «عدة ملايين» من الجنيه الإسترليني تعويضاً من النادي بطل إنجلترا وأوروبا.

ونقلت عن محامي ميندي أن الظهير الأيسر، الذي كان يتقاضى 100 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً، يطالب بالحصول على قيمة رواتبه من سبتمبر (أيلول) 2021 حتى نهاية عقده مع سيتي في يونيو (حزيران) الماضي.

ولم يعلق مانشستر سيتي على هذه التقارير حتى الآن.

وأصبح ميندي أغلى مدافع في الدوري الإنجليزي الممتاز عندما تعاقد معه سيتي مقابل 52 مليون جنيه إسترليني من موناكو في 2017، وفاز بثلاثة ألقاب للدوري مع فريق المدرب بيب غوارديولا، وكان ضمن تشكيلة منتخب فرنسا الفائز بكأس العالم 2018.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى