أخبار العالم

لن أنسى مباراتنا أمام فولهام طوال حياتي

[ad_1]

الدوري الفرنسي: سان جيرمان يبتعد بالصدارة بـ«أربع نقاط»

ابتعد باريس سان جيرمان المنقوص عددياً على مدى 80 دقيقة، بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه بفوزه على مضيفه لوهافر 2 – صفر الأحد في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة فرنسا لكرة القدم.

ووفق وكالة الصحافة الفرنسية، رفع سان جيرمان رصيده إلى 33 نقطة مستغلا الخسارة الأولى لنيس هذا الموسم وكانت أمام نانت صفر – 1 السبت.

وحافظ سان جيرمان بالتالي على سجله خاليا من الهزائم في مبارياته الـ14 الأخيرة بعيداً عن قواعده في الدوري المحلي (11 انتصاراً و3 تعادلات)، علما بأن الخسارة الأخيرة له كانت أمام موناكو 1 – 3 في 11 فبراير (شباط) الماضي.

وارتأى مدرب سان جيرمان الإسباني لويس إنريكي إشراك نجم الهجوم كيليان مبابي في مركز رأس الحربة يعاونه الجناحان عثمان ديمبيلي على اليمين وبرادلي باركولا على اليسار.

مبابي يحتفل بتسجيل هدف سان جيرمان الأول (رويترز)

في المقابل، دخل لوهافر المباراة من دون أن يخسر آخر خمس مباريات له في الدوري (فوز واحد و4 تعادلات).

لكن الأمور لم تسر كما يشتهي سان جيرمان لأن لاعب وسطه الإسباني فابيان رويس تعرض للإصابة بعد 7 دقائق في كتفه وخلال معالجته خارج أرضية الملعب تعرض لوعكة صحية نقل على أثرها إلى المستشفى وفق ما كشفه مصدر داخل النادي. وحل بدلا منه الأوروغواياني مانويل أوغارتي.

وكاد لوهافر يفتتح التسجيل عندما استغل المهاجم الغيني محمد بايو دربكة أمام المرمى ليسدد كرة باتجاه المرمى لكن الإسباني كارلوس سولر أبعدها قبل أن تجتاز الخط.

دوناروما حارس سان جيرمان طُرد بعد 10 دقائق من المباراة (رويترز)

وزادت الأمور سوءا لسان جيرمان إثر طرد حارس مرماه الإيطالي الدولي جانلويغي دوناروما بعد مرور 10 دقائق لارتكابه خطأ على خوسيه كازيمير من غوادولوب، فأكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين.

اضطر إنريكي إلى إخراج لاعب في الميدان من أجل تغيير حارسه، فوقع خياره على باركولا، في حين حل الحارس الإسباني الشاب أرناو تيناس بدلا من دوناروما بين الخشبات الثلاث.

وتدخل حارس لوهافر أرتور ديسماس للتصدي لمحاولة مبابي إثر تسديدة زاحفة، لكنه وقف عاجزاً بعدها بثلاث دقائق أمام مبابي بالذات الذي تلقى كرة عرضية من ديمبيلي فسيطر عليها قبل أن يسددها فارتطمت بأسفل القائم وتهادت داخل الشباك.

والهدف هو الخامس عشر لمبابي في 13 مباراة هذا الموسم في الدوري الفرنسي معززاً صدارته لترتيب الهدافين.

وظن مبابي أنه عزز تقدم فريقه لكن هدفه ألغي بداعي التسلل في الدقيقة الـ32.

وعلى الرغم من استحواذ لوهافر بنسبة كبيرة على مجريات اللعب في الشوط الثاني، فإنه لم يشكل خطورة كبيرة على المرمى باستثناء تسديدة قوية للمغربي الشاب ياسين كيشطا تصدى لها ريناس طائرا.

رد سان جيرمان بتسديدة قوية لديمبيلي تصدى لها القائم بعد تمريرة من سولر.

وفي الدقيقة قبل الأخيرة ووسط اندفاع لوهافر إلى الهجوم في محاولة لإدراك التعادل، حسم لاعب الوسط البرتغالي فيتينيا النتيجة نهائيا في صالح سان جيرمان بتسديدة بيمناه اصطدمت بأحد مدافعي لوهافر وخدعت الحارس لتستقر من فوقه داخل الشباك.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى