أخبار العالم

كلمات ديف تشابيل عن الصراع بين إسرائيل وغزة تثير الهتافات والسخرية والخروج من الجمهور


أدى روتينه الوقائي إلى انسحاب بعض أفراد الجمهور مساء الخميس، بعد أن تحدث علنًا عن الصراع بين إسرائيل وغزة.

ال وول ستريت جورنال تفيد التقارير أن الممثل الكوميدي عبر عن آرائه خلال أدائه في TD Garden Arena في بوسطن، والذي أدان خلاله هجمات حماس في 7 أكتوبرذوانتقد أيضا القصف الإسرائيلي على غزة.

المزيد من الموعد النهائي

وذكرت الصحيفة أن تشابيل قال أيضًا إن الولايات المتحدة مذنبة بالمساعدة في ذبح المدنيين الأبرياء، وقال إن جرائم حرب تحدث. ومضى تشابيل في انتقاد الحكومة الإسرائيلية بسبب قطع الإمدادات عن سكان غزة ومنع المساعدات الإنسانية. وختم بالقول إن خطأين لا يصنعان صوابا.

والغريب أن بريد يومي تقارير تفيد بأن تشابيل أكد، من خلال متحدث باسمه، أنه لم يكن في بوسطن مساء الخميس، لكن مشاهدين آخرين تقدموا بتقارير عما قاله.

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أنه بينما طلب أحد الحضور من تشابيل أن يصمت، هتف آخرون وهتفوا “فلسطين حرة”. انسحب بعض أفراد الجمهور ونشروا لاحقًا على وسائل التواصل الاجتماعي قائلين كيف جعلتهم كلمات تشابيل يشعرون بعدم الأمان. كتب أحدهم:

“كان الجمهور يهتف لشابيل خلال خطبته. كنت مريضا. كنا مرضى. التفتت إلى أصدقائي وزوجتي وقلت أعتقد أن الوقت قد حان للذهاب.

“لقد خرجنا والتقينا بالعديد من اليهود الآخرين الذين غادروا العرض. لم أشعر قط في حياتي بعدم الأمان والخوف الشديد مما كنت أشهده.

وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها تشابيل جدلاً بسبب كلماته. في عام 2022، أثار عرضه الكوميدي الخاص على Netflix شكاوى من موظفي القائم بالبث المباشر بسبب تعليقاته على مجتمع المتحولين جنسيًا. رفضت Netflix سحب العرض من منصتها، قائلة إنها ملتزمة بدعم حرية التعبير.

أفضل من الموعد النهائي

اشترك في النشرة الإخبارية للموعد النهائي. للحصول على أحدث الأخبار، تابعونا على الفيسبوك، تويتر، وإنستغرام.

انقر هنا لقراءة المقال كاملا.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى