أخبار العالم

في زيارة هي الثانية خلال يومين.. وزير الجيوش الفرنسي يعود إلى قطر وملف الرهائن على رأس الأولويات



في زيارة هي الثانية خلال 48 ساعة، عاد وزير الجيوش الفرنسي سيباستيان لوكورنو إلى قطر حيث يرتقب أن يركز لقاؤه مع رئيس وزراء الدولة الخليجية على ملف الرهائن المحتجزين لدى حماس. يأتي ذلك في إطار جولة يقوم بها لوكورونو بطلب من الرئيس إيمانويل ماكرون، شملت أيضا مصر والسعودية والإمارات وإسرائيل. وذلك بعد أكثر من شهر على اندلاع الحرب في غزة بين إسرائيل وحركة حماس.

نشرت في:

2 دقائق

قادما من إسرائيل، توجه وزير الجيوش الفرنسية سيباستيان لوكورنو إلى قطر التي زارها قبل يومين فقط، من أجل إجراء مباحثات مع رئيس وزرائها محمد بن عبد الرحمن آل ثاني.

وكان الوزير زار تباعا مصر والسعودية والإمارات وقطر ثم إسرائيل الجمعة.

وتطرق في كل محطة إلى وضع الرهائن، خاصة وأن لدى بلاده 8 مفقودين، كما التقى بعائلات الرهائن في إسرائيل.

وأعرب لوكورنو الخميس من قطر عن “أمله” بشأن مصيرهم.

وخطفت حماس نحو 240 رهينة خلال هجومها غير المسبوق على جنوب إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر، وفق الجيش الاسرائيلي، ومن بين الرهائن ثمانية فرنسيين، وفقاً لباريس.

وتقود قطر التي تستضيف المكتب السياسي لحماس وقدمت مساعدات مالية بملايين الدولارات لغزة، وساطة سمحت بالإفراج عن أربع رهائن في تشرين الأول/أكتوبر، هم أميركية وابنتها بالإضافة إلى إسرائيليتين.

وأدى هذا الهجوم إلى مقتل نحو 1200 شخص في إسرائيل غالبيتهم من المدنيين قضوا خصوصا في اليوم الأول من الهجوم، بحسب السلطات الإسرائيلية.

وردت الدول العبرية بقصف قطاع غزة من دون هوادة بهدف “القضاء” على حماس، ما أسفر عن مقتل أكثر من 12 ألف شخص غالبيّتهم مدنيّون وبينهم خمسة آلاف طفل، وفق أحدث حصيلة أصدرتها حكومة حماس.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى