أخبار العالم

فيضانات بسبب أمطار غزيرة "تغرق" مجددا منطقة "با دو كاليه" شمال فرنسا




تأثرت عشرات البلدات في منطقة “با دو كاليه”  شمالي فرنسا بالفيضانات جراء الأمطار الغزيرة. وقد غرقت الشوارع بالمياه ما دفع السكان لاستخدام القوارب في بعض الأحيان للتنقل. يأتي ذلك بعد نحو شهر على فيضانات غير مسبوقة شهدتها المنطقة في نوفمبر/ تشرين الثاني حيث غمرت المياه المنازل تاركة الآلاف دون كهرباء.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى