أخبار العالم

تجدد أعمال العنف مع شن عصابات هجمات بهدف الإطاحة برئيس الحكومة أرييل هنري



تجددت أعمال العنف في هايتي الجمعة مع شن عصابات تسعى لإطاحة رئيس الحكومة أرييل هنري هجمات قرب المطار الدولي وسجن في المدينة. وسيطرت عصابات مسلحة على مساحات واسعة من البلاد في السنوات الأخيرة، مطلقة العنان لأعمال عنف شلّت اقتصاد هايتي ومنظومتها الصحية العامة.

نشرت في:

2 دقائق

لليوم الثاني على التوالي، تواصلت أعمال العنف في بور او برنس الجمعة مع شن عصابات تسعى لإطاحة رئيس الحكومة أرييل هنري هجمات قرب المطار الدولي وسجن في المدينة.

   منذ تفجر موجة العنف الأخيرة، قُتل أربعة شرطيين الخميس وجُرح عشرات الأشخاص فيما هنري موجود فيكينيا لحشد التأييد لنشر قوة شرطة دولية مدعومة من الأمم المتحدة.

   وسيطرت عصابات مسلحة على مساحات واسعة من البلاد في السنوات الأخيرة، مطلقة العنان لأعمال عنف شلّت اقتصاد هايتي ومنظومتها الصحية العامة.

   والهجمات الأخيرة أحدث سلسلة في أعمال العنف التي تشنها عصابات اتحدت تحت مسمى “العيش سويا”.

   وأفاد زعيم إحدى العصابات جيمي شيريزيه الملقب “باربكيو” في مقطع فيديو نشر على منصات التواصل الاجتماعي قبل تفجر أعمال العنف، إن المجموعات المسلحة تعمل بشكل منسق “لحمل رئيس الوزراء أرييل هنري على التنحي”.

وكان هنري الجمعة في نيروبي لتوقيع اتفاق “متبادل” مع كينيا تنشر بموجبه قوة شرطة على رأس بعثة دولية لإرساء القانون والنظام في الدولة الكاريبية المضطربة.

   وفي هايتي، تظاهر عشرات الشرطيين أمام مقر قيادتهم للمطالبة بتسليمهم جثث زملائهم الأربعة القتلى. وفي تلك الأثناء، قُطعت طرق في أنحاء بور او برنس بإطارات مشتعلة.

   ووصل إلى مستشفى هايتي الجامعي الحكومي، أحد أكبر المستشفيات الحكومية في العاصمة، 25 جريحا على الأقل الخميس وفق مصدر.

   وفي منشأتين طبيتين تديرهما منظمة أطباء بلا حدود في منطقة تاباري وسيتي سوليه، بقي عدد المرضى عند 15 يوميا.

   لكن “الجرحى يصلون الآن من كل المناطق. لم تعد هناك مناطق هادئة” حسبما قال رئيس بعثة المنظمة غير الحكومية موموزا موهيندو لوكالة فرانس برس.

   وحذر من احتمال نقص في إمدادات الأدوية فيما الحاويات لا تزال في الجمارك. مضيفا “إذا لم يتغير الوضع، سيكون من الصعب مواصلة نشاطاتنا”. 

  وفي مطار توسان لوفيرتور الدولي، استؤنفت الرحلات الجوية إلى الولايات المتحدة وجمهورية الدومينيكان الجمعة، حسبما أفاد مصدر مقرب من شركة الطيران المعنية لوكالة فرانس برس.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى