أخبار العالم

بعد 11 شهراً مدرب البرتغال السابق يكشف كواليس أزمة رونالدو في مونديال قطر 2022

[ad_1]

كشف المدرب السابق للمنتخب البرتغالي، فرناندو سانتوس، تفاصيل أزمة الأسطورة كريستيانو رونالدو خلال نهائيات كأس العالم 2022 في قطر.

وخرج المنتخب البرتغالي بخيبة أمل من مونديال قطر 2022، في الدور ربع النهائي، على يد نظيره المغربي، بعد خسارته أمامه بهدف دون رد، وهي المباراة التي شارك فيها رونالدو بديلا.

وبعد أيام قليلة أعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم رحيل فرناندو سانتوس وتعيين الإسباني روبرتو مارتينيز بدلا منه.

وشهدت البطولة تجاهل مدربه “الدون” بشكل مفاجئ، بداية من الفوز على سويسرا 6-1 في الجولة الـ16 للمسابقة، حيث قرر استبعاده من التشكيلة الأساسية وإشراك المهاجم الشاب جونسالو راموس.

المثير أن راموس سجل «هاتريك» ونجح المنتخب البرتغالي في تقديم عرض مثير، قبل أن يدخل رونالدو بديلا في الشوط الثاني، حيث ظلت الجماهير تردد اسم «الدون» مرارا وتكرارا. مرة أخرى حتى استجاب المدرب.

وكرر سانتوس الأمر خلال مواجهة المغرب، وهو ما فتح باب الانتقادات ضده، خاصة بعد خروجه المبكر من البطولة.

وقال فرناندو سانتوس في حوار مع صحيفة “أبولا” البرتغالية: “اتخذت القرار المناسب وقتها لصالح المجموعة، لأن رونالدو كان عائدا من فترة صعبة مع مانشستر يونايتد، بالإضافة إلى ظروفه العائلية المتعلقة بالنادي”. فقدان طفل حديث الولادة.”

وأضاف: “لا شك أن رونالدو هو أفضل لاعب في العالم والجميع يعلم ذلك، لكنني قررت اتخاذ هذا القرار من أجل خدمة المنظومة ككل، لأن اللاعب افتقر إلى ثبات المباريات رغم ضعفه”. قدرات بدنية هائلة”.

وتابع المدرب البرتغالي المخضرم: “إذا سألت أي شخص من هو أقوى لاعب في المنتخب البرتغالي من الناحية البدنية، فالإجابة بالتأكيد ستكون رونالدو، وأنا أعلم ذلك، لكن استبعاده كان استراتيجيا بعد التشاور مع الجهاز الفني. “

وأكد فرناندو سانتوس أن الأمور سارت بشكل جيد في مباراة سويسرا وتحقق الهدف المنشود، لافتا إلى أن المباراة أمام المغرب كانت معقدة بعض الشيء.

وأوضح: “كنت أختار التشكيل حسب المباريات، وكان من الممكن أن يشارك رونالدو في المباريات التالية بشكل أساسي في حال تأهلنا، لكن للأسف ودعنا البطولة على يد المغرب ولست نادما على ذلك”. أي قرار.”

وعن علاقته بالهداف التاريخي لكرة القدم، قال سانتوس: «رونالدو مثل ابني، وتربطنا علاقة قوية منذ أن كان عمره 18 عامًا في سبورتنج لشبونة، لكنني لم أتحدث معه منذ العودة من سبورتنج لشبونة». دولة قطر.”

وتابع: “أنا أحب رونالدو كثيرا وأعتقد أنه الأفضل في العالم، لكنني دائما أتخذ القرارات دون عاطفة، لقد كان يمر بفترة صعبة كما ذكرت”.

واختتم فرناندو سانتوس (69 عاما): “أردت الفوز بكأس العالم كما فعلت في يورو 2016، لكننا فشلنا في إسعاد الشعب البرتغالي”.

منع أحد المشجعين من دخول ملاعب الدوري الإنجليزي لمدة 3 سنوات

أعلن توتنهام، وصيف بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، الأربعاء، إيقاف أحد مشجعي الفريق الزائر لمدة ثلاث سنوات بسبب إساءة عنصرية لمهاجمه الكوري الجنوبي هيونغ مين سون.

ووقعت الحادثة خلال مباراة توتنهام أمام ضيفه كريستال بالاس (1-0) في مايو الماضي.

واعتقلت الشرطة المشجع واتهمته بارتكاب جريمة عنصرية.

وحُكم على المعجب، الذي اعترف بالذنب، في البداية بالسجن لمدة 60 ساعة في خدمة المجتمع وغرامة.

لكن الشرطة استأنفت الحكم الأصلي بعد أن أثار توتنهام مخاوف بشأن التساهل، مما أدى إلى إصدار أمر الإيقاف.

وقال توتنهام في بيان: “النادي لا يتسامح مع التمييز بجميع أشكاله ومظاهره، وسيسعى دائمًا إلى اتخاذ أقوى إجراء ممكن ضد أي شخص متورط في حوادث عنصرية”.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى