تقنية

المؤسس المشارك لشركة Apple ستيف وزنياك “في حالة جيدة” بعد إصابته بسكتة دماغية بسيطة


عندما أصيب ستيف وزنياك، المؤسس المشارك لشركة أبل، بنوبة دوار يوم الأربعاء، قام برحلة احترازية إلى المستشفى وعلم أنه أصيب بسكتة دماغية طفيفة. وقال في مقابلة، إنه بعد يوم واحد، أطلق المستشفى سراحه وكان “بحالة جيدة”.

وجاءت هذه المخاوف الصحية خلال رحلة إلى مكسيكو سيتي حيث كان من المقرر أن يلقي السيد وزنياك، 73 عاما، كلمة في مؤتمر يسمى منتدى الأعمال العالمي. وقال إن نوبة الدوار أصابته بينما كان يكتب على جهاز الكمبيوتر الخاص به. وأضاف أن المستشفى أجرى تصويرًا بالرنين المغناطيسي، وتبين أنه يعاني من تسرب صغير في الشعيرات الدموية بالإضافة إلى أعراض الدوار.

عاد وزنياك إلى منزله في لوس جاتوس، كاليفورنيا، يوم الخميس، وكان ينتظر تقديم العشاء عندما تحدث مع صحيفة نيويورك تايمز. وقال: “لقد عدت إلى المنزل وأشعر أنني بحالة جيدة”.

وقال إن أسوأ ما في التجربة هو أن المستشفى طلب منه البقاء على نقالة لمدة 24 ساعة ولم يسمح له بالتدحرج على جانبه. وأضاف أن المخاوف الصحية تعني أنه سيضطر إلى إلغاء عدد من الرحلات القادمة لإلقاء خطابات في دبي؛ ميديلين، كولومبيا؛ وباكو، أذربيجان.

وقال وزنياك عن السفر: “هذه هي الحياة بالنسبة لي في الأوقات المزدحمة”.

تعاون السيد وزنياك، المعروف باسم “Woz”، مع ستيف جوبز لبناء أول كمبيوتر Apple في عام 1976. وساعدت الأعمال التي بنوها في نشر الكمبيوتر الشخصي وأصبحت واحدة من أكثر شركات التكنولوجيا تأثيرًا في العالم.

غادر السيد وزنياك شركة Apple في الثمانينيات، لكنه ظل قريبًا من الشركة ويحضر بانتظام أحداثها رفيعة المستوى. ساعدته أسطورته في شركة أبل في بناء قاعدة جماهيرية ضخمة بين عشاق التكنولوجيا، وتوسعت شهرته إلى ما هو أبعد من التكنولوجيا في عام 2009 بعد أن أصبح أحد المتسابقين في البرنامج الشهير “الرقص مع النجوم”.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى