أخبار العالم

الصين تحذر الأرجنتين من قطع العلاقات مع دول كبرى



حذرت وزارة الخارجية الصينية نظيرتها الأرجنتينية من أنها سترتكب “خطأ فادحا” إذا قطعت  بيونس آيرس علاقاتها مع دول كبرى مثل الصين أو البرازيل. وأوضحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحافي بأن بكين هي شريك تجاري هام لهذا البلد الذي انتخب خافيير ميلي رئيسا جديدا الأحد. وكانت ديانا موندينو المرشحة لنيل حقيبة وزارة الخارجية في الحكومة الأرجنتينية الجديدة قالت إن بلادها لن تنضم إلى مجموعة (بريكس). 

نشرت في:

2 دقائق

قالت وزارة الخارجية الصينية الثلاثاء إن الدبلوماسية الأرجنتينية سترتكب “خطأ فادحا” إذا قطعت الأرجنتين علاقاتها مع دول كبرى مثل الصين أو البرازيل.

وقالت ماو نينغ المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحافي دوري إن الصين شريك تجاري مهم للأرجنتين التي تولي حكومتها المنتخبة أهمية كبيرة للعلاقات معها.

وانتخبت الأرجنتين خافيير ميلي رئيسا جديدا لها الأحد. وانتقد ميلي، وهو ليبرالي يميني، الصين والبرازيل قائلا إنه لن يتعامل مع “الشيوعيين” وإنه يفضل تقوية العلاقات مع الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة أنباء ريا نوفوستي الروسية عن ديانا موندينو، الخبيرة الاقتصادية المرشحة لأن تصبح وزيرة للخارجية في إدارة ميلي، قولها إن بلادها لن تنضم إلى مجموعة (بريكس).

وكانت الأرجنتين من بين ست دول تمت دعوتها للحصول على عضوية مجموعة بريكس وهي تكتل يضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا.

وعندما سُئلت موندينو عما إذا كانت الأرجنتين ستشجع الصادرات والواردات مع الصين والبرزيل، ردت بأن الأرجنتين “ستتوقف عن التعامل” مع حكومتي هذين البلدين.

وقالت ماو عندما طلب منها الصحافيون التعليق على تصريحات موندينو “الجانبان يتمتعان بتكامل اقتصادي قوي وإمكانات هائلة للتعاون… والصين تعتزم مواصلة التعاون مع الأرجنتين لتعزيز الاستقرار والتنمية طويلة الأجل للعلاقات الثنائية.

 

فرانس24 / رويترز



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى