أخبار العالم

السويسرية ستيفاني ويل تحقق الجائزة الكبرى لـ«كنز موسم الرياض»


فازت السويسرية ستيفاني ويل، بجائزة المركز الأول لمسابقة «كنز موسم الرياض» البالغة مليون دولار (3 ملايين و750 ألف ريال)، وذلك عقب تصدرها المنافسات النهائية التي أقيمت في بوليفارد سيتي، (السبت) وشارك فيها آلاف المتسابقين من جميع أنحاء العالم.

وضمت المسابقة، التي تعد واحدة من أبرز فعاليات موسم الرياض في نسخته الرابعة، عدداً من المراحل شملت البحث عن الأدلة، وحل الألغاز، واختبار المعلومات، فيما تأهل 10 متسابقين للمنافسات النهائية بعد منافسات محتدمة مع المشاركين في المسابقة التي انطلقت في النصف الأول من نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.

شهدت منافسات المرحلة النهائية حضوراً كبيراً من الزوار الذين عايشوا تفاصيل ومنافسات اللعبة (موسم الرياض)

وتوجت السويسرية ستيفاني ويل بلقب المسابقة في منطقة بوليفارد سيتي أمام عدد كبير من الجماهير والزوار الذين عايشوا مراحل اللعبة منذ انطلاقتها، وشهدت منافسات الليلة الختامية مشاركة كل من المتسابق خالد حكمي من السعودية، وتوماس كوريكا من فنلندا، وحبيب الباري من البحرين، وفارفيا أليسيو من رومانيا، وكوري سيرينو من الولايات المتحدة، إضافة إلى مايلز غيجيولي من أستراليا، وأمرين خان من الهند، وجودي ديماسي من لبنان، وجوانا جلينسكي من ألمانيا، إلى جانب المتوجة باللقب.

وبدأت منافسات المرحلة الأخيرة للمسابقة من منطقة سكوير1 مروراً بكافيه البلوت، قبل أن تتجه إلى متحف رونالدو وتحديات كرة السلة، ثم تحديات هاوس أوف هايب، وأخيراً البحث عن المفتاح داخل النافورة.

المنافسات النهائية شهدت تنافس 10 متسابقين على الجائزة الكبرى (موسم الرياض)

وأسهمت مراحل المسابقة المتنوعة من الألغاز والاختبارات والتحديات المعلوماتية، في زيادة إقبال الجمهور من حول العالم على منافساتها التي حصد فيها المشاركون جوائز مصاحبة للمراحل الأولى تصل قيمتها إلى 600 ألف دولار، ما يساوي (2 مليون و250 ألف ريال) وتميزت المسابقة بإمكانية عرض جميع مراحلها عبر الهواتف الذكية، عدا المرحلة الأخيرة التي انتقل خلالها المتسابقون المؤهلون إلى منطقة بوليفارد سيتي في العاصمة الرياض لاستكمال منافساتهم على الجائزة الكبرى.

مراحل المسابقة المتنوعة أسهمت في تزايد الإقبال عليها (موسم الرياض)

وتعدُّ مسابقة «كنز موسم الرياض» واحدة من الفعاليات المتعددة ضمن موسم الرياض، الذي أبهر العالم منذ انطلاقته وحتى اليوم بتفرده بالمناطق الترفيهية المتنوعة والحفلات والمسرحيات التي أقيمت خلاله.

وانطلق موسم الرياض في نسخته الرابعة تحت شعار «Big time»، بمجموعة من الخيارات الترفيهية والتجارب العالمية، التي ضمت آلاف الحفلات الموسيقية والمعارض وغيرها من الفعاليّات الترفيهية الفريدة التي شارك فيها نخبة من النجوم العالميين والعلامات التجارية البارزة.

تميزت المسابقة بتوفرها على الهواتف الذكية في جميع مراحلها (موسم الرياض)

ويشهد موسم الرياض تجسيداً لصناعة الترفيه بجودة عالية، من خلال جملة من الفعاليات التي تقام في العديد المواقع والمنشآت المعدّة خصيصاً لهذا الشأن، التي تتميز بالفخامة والرقي، روعيت فيها الاستفادة من أفضل التجارب العالمية في قطاع صناعة الترفيه، وتقديمها بأسلوب يعرف الزوار على ثقافة وحضارة المملكة الأصيلة، والثقافات العالمية الأخرى بطابعٍ شبابي، وفي قوالب ممتعة ومتنوعة، تشمل الجانب الثقافي والرياضي والترفيهي والسياحي. وتجدر الإشارة إلى أن موسم الرياض أصبح خلال فترة وجيزة أيقونة الترفيه والفعاليات الرياضية العالمية المهمة التي تسجل في كل عام ارتفاعاً كبيراً في عدد الزوار والسياح من مختلف دول العالم الراغبين في حضور فعالياته المتنوعة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى