أخبار العالم

اتهاماتهم باطلة.. فسخ العقد غير مشروع .. والمحاكم السعودية أنصفتني



أكد المغربي عبدالرزاق حمد الله، لاعب فريق الاتحاد، استلامه جميع مستحقاته المالية المتعلقة بعقده السابق مع فريق النصر، وذلك من خلال بيان بثه عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إكس”.

وكتب لاعب الاتحاد عبر حسابه: “ثبت قضاءً وقانونًا عدم صحة الدعاوي المقامة ضدي، واستلمت اليوم كافة مستحقاتي المالية بعد أن ثبت أن قرار فسخ عقدي كان غير صحيح وبدون سبب مشروع”.

ونشر حمد الله بياناً إعلاميًا قال فيه: إشارة إلى ما تداوله في السنوات الماضية إعلامياً، من شائعات ومعلومات مغلوطة بحقي ثبت عدم صحتها أمام الجهات الرسمية، وعطفاً على ما تم اتخاذه في مواجهتي من إقامة دعاوى من النادي السابق لم تقتصر على اللجان القضائية، بل تجاوز ذلك إلى اتهامات وتهم لا أساس لها من الصحة أمام المحاكم السعودية، التي كانت كما هو معهود عنها منارة للعدل وللوقوف مع صاحب الحق”.

وأضاف اللاعب المغربي في بيانه: كوني التزمت خلال الفترة الماضية بعدم التصريح بأي أمر يتعلق بأي من الدعاوى والشائعات تجاهي كذباً وبهتاناً، وأن قرارات بعض الأشخاص العاملين بالنادي السابق هي من أوصلت العلاقة لما وصلت إليه، بالرغم من كامل الاحترام والتقدير للفترة التي قضيتها في النادي السابق، ونظراً لأن الأمر يمسني شخصياً، أود التنويه بأنه ثبت قانوناً عدم صحة الدعاوى المقامة ضدي، وأنني أؤكد اليوم استلام كافة مستحقاتي المالية بموجب تحويل بنكي لحسابي الجاري، بعد أن ثبت أن قرار فسح عقدي كان قراراً غير صحيح وبدون سبب مشروع”.

ووجه حمد الله الشكر والتقدير في ختام بيانه إلى أنمار الحائلي رئيس نادي الاتحاد، وأحمد كعكي، إضافة إلى حامد البلوي ومشعل السعيد، مؤكداً أن إنصافه من محكمة “كاس” هو إنصاف لهم أيضاً، كما شكر اللاعب المحامي أسامة الصباغ، وشركة فهد محمد بارباع ومشاركوه للمحاماة بعد دفاعهم عنه في المحاكم الداخلية واللجان الرياضية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى