أخبار العالم

إن نضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال ليس إرهابا


قال مندوب باكستان الدائم لدى الأمم المتحدة منير أكرم، إن نضال الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال الإسرائيلي يتماشى مع القانون الدولي ولا يعتبر إرهابا.

وأضاف خلال مناقشة مفتوحة في مجلس الأمن الدولي حول الوضع في الشرق الأوسط: “باكستان تدين الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، ولكن وفقا للقانون الدولي، فإن نضال الشعوب التي تعيش تحت الاحتلال من أجل تقرير المصير والحرية الوطنية يظل مشروعا ولا يمكن اعتباره إرهابا. وتدين باكستان بشدة وبشكل لا لبس فيه الغارات الجوية الإسرائيلية على غزة، وخاصة الهجمات على المدارس والمباني السكنية وحتى المستشفيات.

وأشار إلى أنه نتيجة القصف الإسرائيلي، استشهد حتى الآن أكثر من 5000 مواطن فلسطيني، وأصيب أكثر من 15000 آخرين.

وشدد ممثل باكستان على أن الهجمات الإسرائيلية “على المدنيين والبنية التحتية المدنية والحصار المفروض على المياه والغذاء والوقود، فضلا عن التهجير القسري للسكان في الأراضي المحتلة، هي انتهاكات صارخة للقانون الإنساني الدولي ويتم التعامل معها على أنها حرب”. الجرائم.”

ودعا الدبلوماسي طرفي الصراع إلى وقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار، معربا عن أسفه لعدم قدرة مجلس الأمن الدولي على إصدار دعوة موحدة للهدنة. وذكر أن “بعض الدول الممثلة في هذا المجلس تساعد حلفائها الذين يمارسون القمع العنيف ضد سكان الأراضي المحتلة في فلسطين”.

وتتعرض إسرائيل لكثير من الانتقادات والإدانات بسبب قصفها المستمر للمدنيين في قطاع غزة، كما أنها مطالبة بفتح ممرات آمنة لوصول المساعدات الإنسانية.

الخارجية الصينية: المعلومات المتعلقة بإقالة لي تشانغ فو نشرت في حينها

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينغ أن السلطات الصينية نشرت معلومات حول إقالة وزير الدفاع لي تشانغ فو في الوقت المناسب.

وسائل الإعلام: إقالة لي تشانغ فو من منصب وزير الدفاع الصيني

وردا على طلب صحفي للتعليق على إقالة لي تشانغ فو من منصبه وشفافية تصرفات الحكومة الصينية، قال ماو نينغ في مؤتمر صحفي: “لقد نشرنا معلومات حول التعيينات والإقالة في الوقت المناسب”.

وأوصت بالاعتماد على المعلومات الرسمية حول تعيين وإقالة الوزراء التي تنشرها وكالة أنباء شينخوا.

ولم تقدم وزارة الخارجية الصينية أي تفاصيل أخرى بشأن إقالة لي تشانغ فو.

وافق الرئيس الصيني شي جين بينغ، أمس الثلاثاء، على قرار المشرعين بإقالة لي تشانغ فو من منصب وزير الدفاع. كما أنه لم يعد عضوًا في مجلس الدولة واللجنة العسكرية المركزية الصينية. ولم يتم تعيين رئيس جديد لوزارة الدفاع الصينية بعد.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى