أخبار العالم

إسرائيل تستقبل بلينكن بتصعيد جرائمها ضد المدنيين



قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، اليوم (الثلاثاء)، إن «إسرائيل تستقبل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، بتصعيد جرائمها وإبادتها الجماعية بحق شعبنا، واستهداف المدنيين ومنع وصول الاحتياجات الأساسية ومواصلة تدمير قطاع غزة، وجعله غير قابل للسكن».

وأوضحت الوزارة، في بيان صحافي اليوم، أن «إسرائيل ترسل برسائل قوية تتحدى فيها المجتمع الدولي والإدارة الأميركية من خلال حشر أكثر من 1.3 مليون مواطن في رفح، ومنطقتها، وسط تهديدات باجتياح تلك المنطقة وارتكاب مزيد من المجازر، كما تستقبل بلينكن بتعميق تقطيع أوصال الضفة الغربية، واستمرار اعتداءات المستعمرين، ونشر مزيد من حواجز الموت وشل حركة المواطنين».

وطالبت مجلس الأمن الدولي بـ«تحمل مسؤولياته بتحرير حقوق شعبنا بقوة القانون الدولي من براثن دولة الاحتلال، وقرار أممي ملزم يتعدى صيغة إدارة الصراع نحو حله وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، بما يؤدي إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين، وممارسة أقصى الضغوط على الحكومة الإسرائيلية لوقف عدوانها المتواصل على شعبنا».

وأكدت الوزارة أن «الاعتراف الأميركي بدولة فلسطين، ودعمها لنيل العضوية الكاملة في الأمم المتحدة بشكل عاجل، يكتسب أهمية كبيرة في تهدئة الصراع، وتوفير المناخات المناسبة لحله، بما يحقق أمن واستقرار المنطقة».

وتأتي زيارة بلينكن لإسرائيل في إطار جولة شرق أوسطية هي الخامسة منذ اندلاع الحرب بين إسرائيل و«حماس»، وكالة الأنباء الألمانية.

واستهل بلينكن جولته بزيارة السعودية أمس (الاثنين)، وسوف تشمل أيضاً مصر وقطر لإعطاء زخم للمحادثات التي تتم بوساطة القاهرة والدوحة مع «حماس»، للتوصل إلى اتفاق بشأن الرهائن.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى