أخبار العالم

أوراوا البطل الآسيوي يغادر دوري الأبطال من «المجموعات»


ليفربول يعزّز وصافته وفيلا يعمّق جراح سيتي ويونايتد يعود

عزّز ليفربول موقعه في المركز الثاني للدوري الإنجليزي لكرة القدم بفوزه على مضيفه شيفيلد يونايتد متذيل الترتيب 2-0، الأربعاء، ضمن منافسات المرحلة الخامسة عشرة، والتي شهدت خسارة مانشستر سيتي حامل اللقب أمام مضيفه أستون فيلا 0-1، وفوز مانشستر يونايتد الصعب على ضيفه تشلسي 2-1.

في المباراة الأولى، سجّل المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك (37)، والبولندي دومينيك سوبوسلاي (90+4) هدفي ليفربول.

ليفربول تقدم بشكل لافت في ترتيب الدوري (رويترز)

ودخل “ريدز” إلى اللقاء بعدما أفلت بأعجوبة من فخ ضيفه فولهام الأحد الماضي عندما حوّل تخلفه 2-3 قبل 10 دقائق من النهاية الى فوز مجنون 4-3.

ورفع ليفربول رصيده إلى 34 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطتين عن أرسنال المتصدر الفائز بصعوبة على لوتون تاون 4-3 الثلاثاء في افتتاح منافسات هذه المرحلة، ومتقدماً بفارق نقطتين أيضاً عن أستون فيلا الذي انتزع المركز الثالث من سيتي المتراجع للرابع أمام توتنهام ويونايتد في المركزين الخامس والسادس توالياً مع 27 نقطة لكل منهما.

وخاض شيفيلد استحقاقه بعد يوم من تخليه عن مدربه بول هيكينغبوتم (46 عاماً) واستعانته مجدداً بكريس وايلدر.

وبات هيكينغبوتم أول مدرب يخسر منصبه هذا الموسم في الدوري، بعدما حقق شيفيلد فوزاً يتيما في 14 مباراة خاضها قبل مواجهته أمام ليفربول.

وكاد شيفيلد يفتتح التسجيل بعد 12 دقيقة من صافرة البداية إلا أنّ حارس ليفربول الايرلندي كايومين كيليهير، تصدى لمحاولة جيمس ماكاتي، إثر هجمة مرتدة.

ورد ليفربول باستحواذه على الكرة، وتمكن فان دايك من هزّ الشباك اثر ركلة ركنية وصلت داخل المنطقة تابعها تسديدة على “الطاير” بقدمه اليمنى في المرمى (37).

وحاول ليفربول حسم النتيجة في وقت مبكر من الشوط الثاني، فحصل على فرصة خطيرة عبر مهاجمه المصري محمد صلاح الا انّ تسديدة الاخير تصدى لها بنجاح حارس شيفيلد ويسلي فوديرينغهام (56).

وأجرى الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول، تبديلات بهدف كسر الجهود الهجومي، فدفع بالأوروغوياني داروين نونييس، وهارفي إليوت، بدلاً من الكولومبي لويس دياس وصلاح (67).

وكاد نونييس يضيف الهدف الثاني اثر تمريرة متقنة من ترانت ألكسندر أرنولد وضعته بمواجهة الحارس، إلا أنّ الاخير تصدى بقدمه (77).

وبينما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، سجل ليفربول هدف الاطمئنان بعدما سرق نونييس الكرة ومرّر إلى سوبوسلاي المنفرد بحارس مرمى شيفيلد فسدّد في الشباك (90+4).

هالاند لم يقدم المستوى المأمول اليوم (إ.ب.أ)

وواصل مانشستر سيتي عروضه السيئة حيث فشل للمباراة الرابعة توالياً في تحقيق الفوز بخسارته أمام أستون فيلا 0-1، بعد ثلاثة تعادلات أمام تشلسي 4-4 وليفربول 1-1 وتوتنهام 3-3.

وسجل هدف المباراة الوحيد الجامايكي ليون بايلي (74).

وتابع استون فيلا عروضه في الموسم الحالي حيث لم يخسر في مبارياته الاربع الاخير (3 انتصارات مقابل تعادل) وفرض نفسه كمنافس جديّ على بطاقة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وقدّم أستون فيلا مباراة كبيرة وتفوّق على منافسه في فترات عدّة، وتحديدا في الشوط الاول حيث كان الطرف الاكثر خطورة، وألغى له الحكم هدفا في الدقيقة 45 للاعبه البرازيلي دوغلاس لويز جراء خروج الكرة من الملعب خلال الهجمة.

وسجل اصحاب الارض هدف الفوز قبل ربع الساعة الاخير بعد مجهود فردي من بايلي الذي سدّد كرة قوية ارتدت من قدم المدافع البرتغالي روبن دياش داخل المرمى (74).

مان يونايتد حقق فوزاً ثميناً (أ.ب)

واستعاد مانشستر يونايتد نغمة الانتصارات بعد سقوطه في الجولة الماضية على يد نيوكاسل 0-1، وتخطى ضيفه تشلسي 2-1.

وتألق في صفوف “الشياطين الحمر” الاسكتلندي سكوت مكتوميناي مسجل الهدفين (19 و69) بعدما اهدر البرتغالي برونو فرنانديش ركلة جزاء في بداية المباراة (9)، فيما سجّل هدف البلوز كول بالمر (45).

وتجمّد رصيد تشلسي عند 19 نقطة في المركز العاشر.

وحقّق فريق المدرب الهولندي إريك تن هاغ أسوأ بداية ممكنة للمباراة بعدما أهدر فرنانديش ركلة جزاء بعد 9 دقائق من صافرة البداية احتسبها الحكم اثر خطأ من الارجنتيني إنسو فرنانديس على البرازيلي أنتوني.

ونجح يونايتد في افتتاح التسجيل عبر مكتوميناي من تسديدة من داخل منطقة الجزاء (19)، لكنّ تشلسي أدرك التعادل قبل نهاية الشوط الاول اثر تسديدة من بالمر في الزاوية البعيدة اليمنى (45).

وفي الشوط الثاني، ارتقى مكتوميناي مجددا الى مرتبة المنقذ وسجّل هدف الفوز برأسية اثر تمريرة عرضية من الارجنتيني أليخاندرو غارناتشو (69).

وفاز بورنموث على مضيفه كريستال بالاس 2-0، وبرايتون على برنتفورد 2-1.

ورفع برايتون رصيده إلى 25 نقطة في المركز الثامن، فيما يقبع برنتفورد في المركز الحادي عشر مع 19 نقطة.

واكتسح فولهام نظيره نوتنغهام فورست 5-0، تناوب على تسجيلها النيجيري أليكس إيووبي (30 و74) والمكسيكي راوول خيمينيس (34 و54) والاسكتلندي توم كيرني (86).



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى