أخبار العالم

30 غارة على مطار الحديدة منذ يناير وتدمير 8 مسيرات وعقوبات أمريكية جديدة


أعلن الجيش الأمريكي، الثلاثاء، تدمير 8 طائرات مسيرة تابعة لجماعة الحوثي في ​​اليمن خلال الـ24 ساعة الماضية، فيما أعلنت الأخيرة استهداف مطار الحديدة بـ30 غارة أمريكية بريطانية، وسط فرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة. عليهم.

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية في بيان: “خلال الـ 24 ساعة الماضية، دمرت قوات القيادة المركزية الأمريكية (CENTCOM) بنجاح ثمانية أنظمة جوية بدون طيار تابعة للحوثيين مدعومة من إيران في منطقة يسيطر عليها الحوثيون في اليمن”. وتابعت: “إلى جانب ذلك، نجحت القوات الشريكة في تدمير طائرة مسيرة للحوثيين فوق خليج عدن، ولم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات أو أضرار سواء من الولايات المتحدة أو التحالف أو السفن التجارية”.

أعلنت قناة المسيرة التابعة للحوثيين، اليوم الأربعاء، استهداف محافظة ريمة غربي اليمن بأربع غارات أمريكية بريطانية، كما أعلنت استهداف مطار الحديدة بـ30 غارة أمريكية بريطانية. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يديرها الحوثيون، بياناً صادراً عن إدارة مطار الحديدة، جاء فيه أن “العدوان الأمريكي البريطاني استهدف مطار الحديدة ومنشآته بأكثر من 30 غارة (منذ بدء هجمات البلدين في يناير الماضي)، وذلك في إطار من عدوانها الإجرامي الذي تسعى من خلاله إلى ثني… “اليمن عن دعم الشعب الفلسطيني”.

وحمّلت الولايات المتحدة وبريطانيا المسؤولية الكاملة عن استهداف المطار، وما نتج عنه من دمار وأضرار لحقت بمرافقه المختلفة، الأمر الذي من شأنه أن يعيق جهود إعادة تأهيل المطار وتشغيله. واعتبرت أن هذا الاستهداف يتعارض مع كافة الاتفاقيات والمعاهدات التي تجرم استهداف المطارات المدنية.

وفي سياق متصل، أعلنت الخارجية الأمريكية أن واشنطن فرضت عقوبات جديدة على 3 أفراد و6 كيانات سهلت شراء أسلحة لجماعة الحوثي اليمنية. وأكدت الخارجية الأمريكية أن بعض الكيانات المشمولة بالعقوبات موجودة في الصين ومكنت الحوثيين من تحقيق إيرادات مالية.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى