أخبار العالم

10 خطوات “سهلة للغاية” لحرق الدهون بسرعة


يقدم الدكتور إريك بيرج نصائح مفاجئة حول فقدان الوزن، بما في ذلك عدم القلق بشأن تناول الدهون، وتعريض نفسك للبرد.

كشف الخبير بيرج المتخصص في إنقاص الوزن، عن 10 نصائح “سهلة للغاية” لحرق الدهون تساعدك على تحقيق أهدافك في إنقاص الوزن.

1. البروتينات الحيوانية

عندما يتعلق الأمر بنظام غذائي لإنقاص الوزن، أوضح بيرج أن هناك بعض الركائز الأساسية التي يجب اتباعها. وأوصى بالحفاظ على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات، وتناول كمية معتدلة من البروتين، ومن المدهش عدم القلق بشأن الدهون.

وقال: “أنت تريد أن تأكل كمية معتدلة من البروتين الحيواني”. “أود أن أقول حجم كف يدك إذا كنت أنثى، وضعف ذلك إذا كنت ذكرا.”

يتم تنظيم المفتاح الأيضي الذي يسمح لك بالاستفادة من الدهون من خلال عدد الكربوهيدرات التي تستهلكها. يجب أن نحافظ على نسبة الكربوهيدرات أقل من 50 جرام. تناول الدهون التي تأتي عادةً مع البروتين، وهذا سيخلق أساسًا لتتمكن من القضاء على الجوع.

2. اختر الكربوهيدرات من خلال الخضار

اختر الكربوهيدرات على شكل خضار ورقية وسلطة، لأن ذلك سيعزز تناولك للألياف و”لن يكون حساب الكربوهيدرات مشكلة”.

3. لا تأكل إلا إذا كنت جائعا

في حين أن هذا قد يبدو واضحًا جدًا، أوضح بيرج أنه بمجرد تقليل تناول الكربوهيدرات، سيستفيد جسمك من المزيد من الدهون ولن تشعر بالجوع كما كان من قبل.

4. ممارسة الرياضة بدلا من الوجبات الخفيفة

لسوء الحظ، النصيحة الرابعة لا تتعلق بالاستمتاع بالوجبات الخفيفة اللذيذة، بل تتعلق بالحصول على أقصى استفادة من التمارين طوال اليوم. وقال بيرج: “على سبيل المثال، إذا كنت تقوم بالكثير من العمل على الكمبيوتر، فخذ فترات راحة لمدة ساعة، واذهب للمشي لمدة خمس دقائق. واغتنم كل فرصة لممارسة المزيد من النشاط البدني”.

5. يمنع تناول الوجبات السريعة في المنزل

وقال بيرج: “من المهم جدًا ألا نستسلم للإغراء أو حتى نقدم هذه الوجبات السريعة”.

6. تجنب الأماكن التي قد تغريك

لا يكفي تجنب الوجبات السريعة عندما تكون في المنزل، ويجب ألا تستسلم للإغراءات عندما تكون بالخارج أيضًا.

7. تجنب الطعام الميت

وقال بيرج: “إنها إما أطعمة معلبة أو مطبوخة أو مكررة للغاية”.

8. العلاج البارد

وأوضح بيرج أن جسمك يجب أن يعمل بجد في بيئة باردة لزيادة درجة حرارته، مما يعني أنه سيبدأ في حرق “كمية هائلة” من السعرات الحرارية.

9. تجنب الغليفوسات

وبصرف النظر عن “الأطعمة الميتة”، يجب عليك أيضًا تغيير الأطعمة المعالجة بمبيدات الأعشاب التي تحتوي على الغليفوسات كعنصر نشط. وقال بيرج: “يعمل الغليفوسات كمضاد حيوي، وسوف يعبث بالميكروبات الموجودة في أمعائك، ويمكن أن يؤثر ذلك بسهولة على الالتهاب”.

تحتوي منتجات القمح على الغليفوسات وكذلك العناصر الغذائية غير العضوية. لذا، عندما تشتري الدجاج أو اللحم البقري التجاري أو أشياء من هذا القبيل، خمن ما الذي يتم إطعامهم به: الحبوب.

10. خل التفاح

النصيحة الأخيرة للخبير هي إضافة خل التفاح إلى قائمة التسوق الخاصة بك، لأنه يساعدك بشكل غير مباشر على إنقاص الوزن دون القيام بأي شيء.

حالة هرمونية تؤثر على النساء في سن الإنجاب وتسبب أعراض تشبه أعراض الخرف

وجدت دراسة جديدة أن النساء المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات قد يواجهن مشاكل معرفية في وقت لاحق من الحياة.

ووجد الباحثون أن النساء اللاتي يعانين من حالة هرمونية قد يكن أكثر عرضة للمعاناة من مشاكل في الذاكرة والتفكير في منتصف العمر.

تُعرف متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) بأنها خلل هرموني يؤثر على النساء في سن الإنجاب. غالبًا ما تتسبب هذه المتلازمة في قيام المبيضين بإفراز هرمون الذكورة، المعروف باسم الأندروجين، بشكل مفرط. تتشكل العديد من الأكياس السائلة الصغيرة على المبيضين. قد يفشلون في إنتاج البيض بانتظام

وينتج عن ذلك دورات شهرية غير منتظمة، وأكياس المبيض، ومستويات زائدة من الهرمونات الجنسية الذكرية، والتي يمكن أن تسبب نموًا غير طبيعي للشعر.

وتابع باحثون من كاليفورنيا وميشيغان وتينيسي وميريلاند 907 نساء تتراوح أعمارهن بين 18 و30 عاما في دراسة استمرت لمدة 30 عاما.

وفي نهاية الثلاثين عامًا، أكمل المشاركون اختبارات لقياس الذاكرة والقدرات اللفظية وسرعة المعالجة والانتباه. في وقت الاختبار، كانت 66 امرأة مصابات بمتلازمة تكيس المبايض.

وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة هيذر هادلستون من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو: “في حين تم ربط متلازمة تكيس المبايض بالأمراض الأيضية، مثل السمنة والسكري التي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في القلب، لا يُعرف سوى القليل عن كيفية تأثير هذه الحالة على صحة الدماغ”. ” وتشير إلى أن “النتائج التي توصلنا إليها تشير إلى أن المصابين بهذه الحالة لديهم ذاكرة أقل ومهارات تفكير وتغيرات طفيفة في الدماغ في منتصف العمر. وهذا يمكن أن يؤثر على الشخص على العديد من المستويات، بما في ذلك نوعية الحياة والنجاح الوظيفي والأمن المالي”.

وشدد الباحثون على أن النتائج التي توصلوا إليها لم تثبت أن متلازمة تكيس المبايض تسبب التدهور المعرفي، بل أظهرت فقط وجود ارتباط.

وخضعت مجموعة أصغر مكونة من 300 امرأة لفحص الدماغ في سن 25 و30 عاما، وكانت 25 منهن مصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات. وفي عمليات المسح، قام الباحثون بتحليل تكوين مسارات المادة البيضاء في الدماغ من خلال النظر في كيفية تحرك جزيئات الماء في أنسجة الدماغ.

تقع المادة البيضاء في الدماغ في الأنسجة العميقة وتحتوي على ألياف عصبية، وهي امتدادات للخلايا العصبية.

تلعب المادة البيضاء دورًا حاسمًا في مساعدة الجسم على معالجة المعلومات. فهو يربط مناطق الدماغ التي ترسل وتستقبل الإشارات، مما يؤثر على القدرة على التركيز والتعلم وحل المشكلات والبقاء متوازناً عند المشي.

وعند دراسة فحوصات أدمغة المشاركين، لاحظ الباحثون أن المادة البيضاء لدى النساء المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات لم تكن صحية مثل المادة البيضاء لدى النساء اللاتي لا يعانين من الحالة الهرمونية، مما قد يشير إلى دليل مبكر على شيخوخة الدماغ.

وقالت الدكتورة هادلستون: “هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد هذه النتائج وتحديد كيفية حدوث هذا التغيير، بما في ذلك النظر في التغييرات التي يمكن أن تقوم بها النساء لتقليل خطر الإصابة بمشاكل في التفكير والذاكرة”. إن إجراء تغييرات، مثل دمج المزيد من تمارين القلب والأوعية الدموية، وتحسين الدورة الدموية والصحة العقلية قد يؤدي أيضًا إلى تحسين شيخوخة الدماغ لدى هذه الفئة من السكان.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى