أخبار العالم

يوجد ما يكفي من الماء في الحفر القطبية للقمر لدعم الرحلات الاستكشافية


تشير نتائج الأبحاث التي أجرتها منظمة أبحاث الفضاء الهندية (ISRO) إلى وجود احتمال كبير لتشكل الجليد المائي في الحفر القطبية للقمر.

وجاء في بيان المنظمة المنشور على موقعها الإلكتروني: “لقد اكتشفت الدراسات الحديثة أدلة على وجود احتمال كبير لتشكل الجليد المائي في الحفر القطبية للقمر. إن كمية الجليد الموجودة على عمق بضعة أمتار أكبر بحوالي 5-8 مرات مما هو موجود على السطح عند كلا القطبين.

ويضيف: “لذلك فإن الحفر على القمر لأخذ عينات من هذا الجليد أو استخراجه سيكون ذا أهمية قصوى للبعثات المستقبلية والوجود البشري على المدى الطويل”.

ووفقا لهذه البيانات، فإن مساحة الجليد المائي في القطب الشمالي للقمر تبلغ ضعف مساحتها في القطب الجنوبي. كما تؤكد الدراسة الفرضية القائلة بأن المصدر الرئيسي للجليد المائي تحت السطح عند قطبي القمر كان انطلاق الغاز أثناء النشاط البركاني خلال الفترة الجنينية (فترة جيولوجية في تاريخ القمر).

يُشار إلى أنه بالإضافة إلى خبراء منظمة أبحاث الفضاء الهندية، يشارك في هذه الدراسات خبراء من المعاهد الهندية للتكنولوجيا وخبراء من معهد الدفع النفاث التابع لناسا، وذلك بناءً على تحليل البيانات التي تم الحصول عليها من الأجهزة المثبتة على القمر الصناعي الهندي. المحطة المدارية القمرية Chandrayaan-2 ومركبة الاستطلاع القمرية التابعة لناسا.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى