أخبار العالم

يشيد عالم الأعمال التركي بقطع العلاقات التجارية مع إسرائيل


أشاد عالم الأعمال التركي بقرار وزارة التجارة الذي صدر الخميس بوقف التعاملات التجارية مع إسرائيل إلى حين السماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، داعيا دول العالم إلى اتخاذ قرارات مماثلة.

واعتبر محمود أسملي، رئيس جمعية الصناعيين ورجال الأعمال المستقلين الأتراك (موصياد)، قرار وزارة التجارة من أهم القرارات في فرض الحصار على إسرائيل.

وذكر في بيان له أن “عدم تحرك العالم تجاه العدوان الإسرائيلي الغاشم وفشل النظام الدولي الحالي في إيجاد حل لتحقيق العدالة والسلام قد أفلس”.

وأضاف: “أمام أعين العالم أجمع، الدولة والعقلية التي تديرها تجر الإنسانية إلى الفوضى. ومن الآن فصاعدا، يجب أن تكون الخطوة الأهم ضد هذه العقلية هي فرض الحصار الاقتصادي”.

وقال أسملي: “نحن نؤيد قرار وقف الصادرات والواردات من كافة المنتجات إلى إسرائيل، ونجد أنه من المهم قطع العلاقات التجارية مع إسرائيل. وهذا مكسب إنساني”.

ودعا جميع الدول إلى أن تحذو حذو تركيا في اتخاذ قرارات مماثلة ضد إسرائيل.

“نموذج لجميع البلدان”

من جانبه، أشار رئيس رابطة رجال أعمال أسود الأناضول، أورهان أيدين، إلى أن إسرائيل ارتكبت إبادة جماعية غير مسبوقة في غزة، وأعرب عن أمله في أن يكون قرار وزارة التجارة التركية نموذجا لجميع الدول التي لديها الضمير وأنها سوف تنتشر على نطاق واسع.

وأعربوا عن تأييدهم لقرار وزارة التجارة ضد إسرائيل، والذي أدى إلى استشهاد أكثر من 35 ألف مدني فلسطيني، وإصابة نحو 78 ألف مواطن فلسطيني.

بدوره، أكد رئيس غرفة تجارة إسطنبول شكيب أوداجيتش دعمهم لقرار تعليق التجارة مع إسرائيل.

وذكر أن تركيا أثبتت موقفها على أعلى المستويات فيما يتعلق بالجريمة ضد الإنسانية المرتكبة في فلسطين، من خلال وقف التجارة مع إسرائيل بشكل كامل حتى يتم السماح للمساعدات الإنسانية بالوصول إلى غزة بشكل مستمر وكاف.

وأعلنت وزارة التجارة التركية، الخميس، في بيان على منصة X، وقفا كاملا للتعاملات التجارية مع إسرائيل لحين السماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة دون قيود.

وتشن إسرائيل منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول حربا مدمرة على قطاع غزة، خلفت أكثر من 112 ألف قتيل وجريح، معظمهم من الأطفال والنساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط مجاعة ودمار شامل.

تواصل إسرائيل حربها رغم إصدار مجلس الأمن قرارا فوريا بوقف إطلاق النار، ورغم مطالبة محكمة العدل الدولية لها باتخاذ إجراءات فورية لمنع “الإبادة الجماعية” وتحسين الوضع الإنساني في غزة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى