أخبار العالم

وهناك 300 ألف طن إضافية من الأرز من تايلاند وباكستان

[ad_1]

إندونيسيا: هناك 300 ألف طن إضافية من الأرز من تايلاند وباكستان

جاكرتا – قال بيروم بولوج إنه تم توقيع عقد استيراد إضافي لـ 300 ألف طن من الأرز من تايلاند وباكستان لتعزيز المخزون الغذائي الوطني، خاصة في مواجهة شهر رمضان وعيد الفطر 1445 هجرية.

وقال بايو كريسنامورثي، المدير الرئيسي لشركة بيروم بولوج، عند الاتصال به في جاكرتا يوم الأحد: “كان هناك عقد إضافي لشراء 300 ألف طن أخرى من الأرز من تايلاند وباكستان لتعزيز مخزونات بولوج”.

وقال بايو إن 300 ألف طن من الأرز لا تزال في طريقها إلى إندونيسيا وستزيد من قوة المخزون في مستودع بولوج الذي يصل حاليا إلى 1.3 مليون طن.

وقال “في الوقت الحالي، هناك 1.3 مليون طن من المخزون تسيطر عليه شركة Bulog، وبالتالي فإن العقد الإضافي البالغ 300 ألف طن سيعزز مخزون Bulog”.

ووفقا له، فإن إضافة عقد الاستيراد يعد خطوة استراتيجية لتعزيز مخزون Bulog، الذي يعد الحارس الأمامي في الحفاظ على استقرار إمدادات الأرز في إندونيسيا.

وأوضح بايو أيضًا أن قرار استيراد الأرز تم اتخاذه وفقًا للاحتياجات المحلية والتوافر.

باعتبارها المشغل الوحيد لاستيراد الأرز في إندونيسيا، تقوم Bulog بتنفيذ عملية الاستيراد بطريقة تدريجية ومدروسة، مع الأخذ في الاعتبار عوامل مثل وقت الحصاد وتوافر الأرز المحلي.

وعلى الرغم من الاستيراد، لا تزال شركة Bulog تعطي الأولوية لامتصاص الأرز محليًا إذا زاد الإنتاج المحلي. كجزء من واجباتها في الحفاظ على الاحتياطيات الغذائية الحكومية، تتأكد Bulog من أن الواردات تتماشى مع الاحتياجات الحقيقية ولا تعطل استقرار الأسعار.

وأكد بايو أيضًا أن Bulog يخضع لإشراف وكالة المراجعة المالية (BPK) في كل خطوة تشغيلية. وهذا يوضح التزام Bulog بالقيام بواجباتها بشفافية ومسؤولية من أجل المصلحة العامة.

وقال “إن خطوات استيراد الأرز التي اتخذتها شركة Bulog تهدف أيضًا إلى ضمان تلبية الاحتياطيات الغذائية الحكومية”.

وأضاف بايو أن بولوج يلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على الأمن الغذائي الوطني وضمان إمدادات كافية من الأرز للشعب الإندونيسي.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى