أخبار العالم

وسنتعامل مع أي مبادرة تحقق مطالبنا بوقف حرب الإبادة الجماعية ضد شعبنا


أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، أن الحركة منفتحة على التعامل مع “أي ورقة أو مبادرة توفر أسس موقف المقاومة في مفاوضات وقف إطلاق النار”.

وأكد هنية خلال ندوة حوارية أن “أولوية الحركة هي وقف الحرب الإجرامية ضد شعبنا، ومراعاة المصالح المشتركة مع محور المقاومة سواء في لبنان أو الجبهات الأخرى في اليمن والعراق وسوريا ومكونات المقاومة”. أمة.”

وأشار هنية في كلمته إلى آخر تطورات المفاوضات السياسية لوقف إطلاق النار في غزة، قائلا: “لدى حماس مطالب محددة بوقف دائم لإطلاق النار، والانسحاب الكامل، وإعادة الإعمار، وتبادل الأسرى، وإغاثة شعبنا وكل ما يتعلق بالحصار”. “.

وأضاف أن هذه المطالب هي “مطالب شعبنا والمقاومة وكل أحرار الوطن، والحركة تجري المفاوضات على أساس هذه الأسس، وقد وصلت إلى المرحلة النهائية منذ 6 مايو مع موافقته على الورقة المصرية القطرية المدعومة أميركياً، إلا أن الكيان عاد إلى وضع تعليقات عليها تمس جوهر هذه المطالب”.

وقال هنية إن استراتيجية إسرائيل التفاوضية “تقوم على حشد الضغوط الإقليمية والدولية” للضغط على حماس للقبول بالرؤية الإسرائيلية التي تمس أسس المطالب الفلسطينية.

وأشار إلى أن الحرب على قطاع غزة للشهر التاسع على التوالي “لا يديرها جيش الاحتلال فحسب، بل تديرها أيضا الإدارة الأمريكية وحلفاؤها من القوى الاستعمارية الغربية”، مشيرا إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن وترأس شخصيا اجتماع المجلس الحربي الإسرائيلي في جلسة استمرت سبع ساعات لتحديد أهداف القضاء على المقاومة. والحماس.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى