أخبار العالم

وتقوم روسيا بتطوير زوارق عسكرية سريعة مزودة بقاذفات صواريخ


أعلن مصنع “بيلا” الروسي لبناء السفن، أنه يعمل على مشروع تطوير زوارق عسكرية سريعة مزودة بقاذفات صواريخ.

وعلى هامش معرض الدفاع البحري الدولي IMDS-2024، قال رئيس قسم التصميم في المصنع، يوري دانكين: “لقد قام الخبراء في مصنعنا، بالتعاون مع خبراء شركة Splav الروسية، بتطوير آليات سيسمح بتزويد زوارق Raptor 2.0 بأنظمة إطلاق صواريخ، وستزيد هذه الأسلحة من القدرات القتالية للقوارب”.

وأضاف: “استعرضنا مشروعاً تفصيلياً لتطوير زوارق رابتور الجديدة، ونحن جاهزون لمرحلة الإنتاج التسلسلي لها، وتلقينا طلباً من وزارة الدفاع الروسية لتصنيعها. ومن الناحية الفنية، سيكون قارب Raptor 2.0 زورق هجوم سريع، يتمتع بخصائص قتالية عالية، وأطول بحوالي متر ونصف من زوارق Raptor السابقة. وستزود بزوج من المحركات التي تمكنها من التحرك بسرعة تزيد عن 50 عقدة، كما ستزود بوحدة قتالية يمكن التحكم فيها عن بعد، تتضمن مدفع رشاش كورد عيار 12.7 ملم واثنين من عيار 7.62 ملم. رشاشات، وستكون مزودة بأنظمة ليزر لكشف الأهداف وأنظمة تشويش العدو.

وتعمل روسيا على تطوير قوارب رابتور منذ عدة سنوات في إطار المشروع الحكومي رقم 03160 التابع لوزارة الدفاع في البلاد، لتكون متعددة المهام ومخصصة لخفر السواحل. كما يمكن لهذه الزوارق القيام بمهام المراقبة والحراسة والإنقاذ ودعم السفن والمركبات البحرية.

ويقام معرض “IMDS-2024” في مجمع “جزيرة الحصون” العسكري في مدينة كرونشتاد قرب بطرسبرغ، خلال الفترة من 19 إلى 23 يونيو/حزيران.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى