أخبار العالم

وتعتزم بريطانيا تزويد أوكرانيا بصواريخ بعيدة المدى وذخيرة مدفعية

[ad_1]

وتعتزم بريطانيا تزويد أوكرانيا بصواريخ بعيدة المدى وذخيرة مدفعية

قال رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، إن بلاده ستخصص حزمة جديدة من المساعدات العسكرية لكييف، لافتا إلى توقيع اتفاقية أمنية بين البلدين لتزويدها بالمعدات العسكرية، بما في ذلك الصواريخ بعيدة المدى.

وخلال زيارته لكييف يوم الجمعة، أعلن سوناك عن حزمة مساعدات بقيمة 2.5 مليار جنيه إسترليني لكييف.

ونقل موقع “سترانا.وا” الأوكراني عن سوناك قوله: “إن الحزمة ستشمل مئات الآلاف من الصواريخ والأسلحة المضادة للدبابات والصواريخ بعيدة المدى وبرامج تدريب للجيش الأوكراني”.

وبحسب صحيفة “يفرابيسكايا برافدا” الأوكرانية، فإن حزمة المساعدات ستشمل، من بين أمور أخرى، معدات دفاع جوي إضافية.

وبحسب رئيس الوزراء البريطاني، “سيتم أيضًا إجراء تدريب لآلاف العسكريين الأوكرانيين”.

وكتب زيلينسكي في حسابه على منصة “إكس” مشيدا بالاتفاقية الأمنية التي وصفها. “غير مسبوق”: “لحظة فاصلة في التاريخ الأوروبي”.

وأضاف زيلينسكي: “وقعت أوكرانيا والمملكة المتحدة اتفاقية أمنية جديدة غير مسبوقة، هذا ليس إعلانا بسيطا، إنه واقع سيؤتي ثماره بفضل تعاوننا”.

وكان رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك قد وصل في وقت سابق اليوم إلى كييف في زيارة رسمية.

الخارجية الألمانية: الضربات على اليمن تتم وفق ميثاق الأمم المتحدة

الخارجية الألمانية: الضربات على اليمن تتم وفق ميثاق الأمم المتحدة

وأعربت وزارة الخارجية الألمانية عن دعمها للضربات العسكرية الأمريكية البريطانية على أهداف في اليمن. وشددت على أن هذه التحركات الغربية تتفق مع ميثاق الأمم المتحدة.

وقالت الوزارة في بيان إن الضربات التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا، بدعم من هولندا وكندا والبحرين وأستراليا، نُفذت ردًا على هجمات الحوثيين المستمرة غير القانونية والخطيرة والمزعزعة للاستقرار على الشحن التجاري.

وزعمت برلين أن ذلك تم “وفقًا للحق الدستوري في الدفاع الفردي والجماعي عن النفس، ووفقًا لميثاق الأمم المتحدة”.

وفي وقت سابق اليوم الجمعة، أصدرت الحكومة البريطانية بيانا ذكرت فيه أن الضربات التي نفذتها القوات البريطانية على مواقع الحوثيين في اليمن تم تنفيذها بشكل قانوني ووفقا للقانون الدولي.

من جانبه أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن الضربات الأمريكية والبريطانية على اليمن غير قانونية من وجهة نظر القانون الدولي.

وفجر اليوم، قصفت الجيوش الأمريكية والبريطانية مواقع يستخدمها الحوثيون في صنعاء والحديدة وتعز وذمار وصعدة، في ضربة انتقامية واسعة النطاق.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى