أخبار العالم

هيمنة أميركية على سوق إطلاق الصواريخ الفضائية في عام 2023



هيمنت الولايات المتحدة مجدداً بفضل شركة «سبايس إكس» على السوق العالمية للصواريخ الفضائية؛ إذ نفذت 107 رحلات مدارية عام 2023، متقدمة بفارق كبير عن الدول الأخرى في هذا القطاع الاستراتيجي.

واستحوذت شركة «سبايس إكس» وحدها على 96 عملية إطلاق، أي بمعدل عمليتين تقريباً في الأسبوع. وشكّلت مواصلة نشر شبكة الأقمار الاصطناعية «ستارلينك» التابعة لها الهدف الرئيسي لعمليات الإطلاق هذه لصاروخها «فالكون9».

كذلك، أطلقت صاروخها «فالكون هيفي» الذي نقل إلى المدار المسيّرة العسكرية الأميركية «إكس-37 بي» في مهمّة بحثية، وأجرت عمليتَي إطلاق تجريبيتين لصاروخها العملاق «ستارشيب» انتهتا بانفجارين. ويُتوقع أن يُخصص هذا الصاروخ لإنزال رواد فضاء مجدداً على سطح القمر في إطار مهام «أرتيميس».

وقال نائب رئيس «سبايس إكس»، بيل غيرستنماير، خلال جلسة استماع أمام مجلس الشيوخ الأميركي في أكتوبر (تشرين الأول) الفائت: إن الشركة تعتزم «زيادة عدد الرحلات إلى نحو 12 شهرياً، أي 144» سنوياً، في 2024.

وفي مواجهة الهيمنة الأميركية، تعمل الصين على تطوير نشاطها الفضائي بخطى سريعة، وقد نفذت 67 عملية إطلاق عام 2023 في مقابل 64 عام 2022، وفقاً لموقع «سبايس نيوز».

ونفذت الجمعية الصينية لعلوم وتكنولوجيا الفضاء الجمعة آخر عملية إطلاق في 2023، وأفادت عبر موقعها الإلكتروني بأن إجمالي عمليات الإطلاق التي نفذتها خلال السنة لمجموعة صواريخ «لونغ مارش» وحدها بلغت سبعاً وأربعين.

ونفذت روسيا 19 عملية إطلاق من بينها 17 لصاروخها «سويوز»، معظمها أقمار اصطناعية لتلبية احتياجاتها الحكومية والعسكرية، بالإضافة إلى مركبة الشحن «بروغرس» إلى محطة الفضاء الدولية، بحسب موقع «غونترز سبايس بيدج» الفضائي المتخصص.

أما صاروخ «إلكترون» من شركة «روكت لاب» الأميركية – النيوزيلندية، وهو أحد الصواريخ الصغيرة النادرة، فاُطلق تسع مرات.

ونفذت هيئة الفضاء الهندية «إيسرو» سبع عمليات إطلاق خلال السنة لصواريخها من طراز «جي إس إل في» و«بي إس إل في» و«إس إس إل في».

كان أول إطلاق سنة 2024 من «إيسرو»، وهو صاروخ «بي إس إل في» في 04.30 ت غ من يوم الاثنين، وضع في المدار قمراً اصطناعياً.

غير أن أوروبا التي تعاني أزمة في هذا المجال، اكتفت بثلاث عمليات إطلاق عام 2023، بينهما آخر رحلتين لصاروخ «أريان 5» وثالثة لصاروخ «فيغا».

ويأمل الأوروبيون في استعادة قدرتهم على الوصول إلى الفضاء بشكل مستقل بعد الرحلة الأولى لصاروخ «أريان 6» المقررة بين 15 يونيو (حزيران) ونهاية يوليو (تموز)، وعودة الصاروخ الإيطالي «فيغا سي» في نهاية العام، بعدما توقفت الاستعانة به منذ فشل رحلته التجارية الأولى في ديسمبر (كانون الأول) 2023.

ونفذت اليابان أيضاً ثلاث عمليات إطلاق عام 2023، من بينها محاولة فاشلة لإطلاق صاروخها الثقيل الجديد «إتش3». وأعلنت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية «جاكسا» الخميس، أن 15 فبراير (شباط) المقبل حُدد موعداً لمحاولة جديدة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى