أخبار العالم

هيريرا «الأفضل في إسبانيا» مدرباً لسيدات الهلال


رسمياً… رحيل سعد الشهري عن «السعودي الأولمبي»

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم عن اتفاقه مع سعد الشهري، المدير الفني للمنتخب السعودي الأولمبي، على عدم تجديد العلاقة التعاقدية بين الطرفين.

وأشاد ياسر المسحل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم، بالفترة التي قضاها الشهري مدرباً للمنتخب الأولمبي، مثمناً ما تحقق من منجزات للمنتخب تحت قيادته.

وتولى سعد الشهري المنتخب الأولمبي منذ عام 2018 حقق فيها المنتخب عدداً من المنجزات؛ أبرزها التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020» وتحقيق لقب كأس آسيا تحت 23 في نسخة 2022 التي أقيمت في أوزبكستان وكذلك لقب اتحاد غرب آسيا في العام ذاته.

وبث الحساب الرسمي للمنتخب السعودي مقطع فيديو مصوراً للمدرب سعد الشهري، قال فيه: «لكل بداية نهاية وهذا أمر طبيعي، لكن أحمد الله أن تكلل هذا المشوار الذي امتد لما يقارب 7 سنوات بكثير من الذكريات الجميلة والإنجازات الفريدة في تاريخ الكرة السعودية، بدأ مشواري في 2018 خلالها شارك المنتخب الأولمبي في 8 بطولات آسيوية مختلفة استطاع الوصول إلى 5 نهائيات من أصل 8 وتوجنا ولله الحمد بالتأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020».

رحلة الشهري مع المنتخب السعودي بدأت في 2018 (المنتخب السعودي)

وأضاف: «تقلدنا ذهب آسيا وذهب غرب آسيا في 2022 ولأن هذا العمل هو منظومة متكاملة أحببت أن أوجه رسائل شكر لكل من عملت معه».

واستهل الشهري رسائل الشكر بالقول: «رسالة الشكر الأولى لوزير الرياضة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، ولرئيس هيئة الترفيه المستشار تركي آل الشيخ، شكراً لكم على حسن ظنكم وثقتكم»، موضحاً: «الاتحاد السعودي برئاسة ياسر المسحل وأعضاء مجلس إدارته شكراً على دعمكم وتقديركم».

ومضى في حديثه: «لا يمكن أن أنسى جميع المشرفين على المنتخبات السنية بدءاً بالأمين العام إبراهيم القاسم والدكتور خالد المقرن والكابتن حمزة إدريس والمدير الفني ناصر لارغيت شكراً لحرصكم ومتابعتكم».

وتحدث الشهري بلغات مختلفة لكل من عمل معه من زملائه في الأجهزة الفنية والطبية والإدارية والإعلامية والأجهزة المساندة، وأوضح: «شكراً لجهودكم وتضحياتكم».

أمّا عن رسالة الشكر الثالثة، فقال: «هي للاعبين الأبطال في جميع الأجيال التي تعاقبت على المنتخب الأولمبي، شكراً لكم على إبداعكم وتميزكم»، وأضاف: «آخر رسالة للجمهور السعودي الحبيب والوفي شكراً لكم على خالص دعواتكم».

وختم: «في النهاية كل التوفيق والازدهار لمملكتنا الحبيبة في جميع مجالاتها، خاصة مجال الرياضة تحت ظل وقيادة الوالد الملك سلمان بن عبد العزيز ورؤية ملهمنا الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى