أخبار العالم

هل يأخذ ووكر بنصيحة محرز وينتقل إلى الدوري السعودي؟



يدرس لاعب مانشستر سيتي كايل ووكر، إمكانية الانتقال إلى الدوري السعودي، وذلك بعد نصيحة زميله السابق رياض محرز.

وذكرت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية إن اللاعب الدولي الإنجليزي البالغ من العمر 33 عاماً، أجرى مناقشات مع زميله السابق رياض محرز، فيما يتعلق باحتمال الانتقال إلى الدوري السعودي.

وقام محرز، البالغ من العمر، 33 عاماً، أيضاً بالانتقال من مانشستر سيتي إلى الأهلي السعودي في صفقة مدوية العام الماضي. وتشير التقارير إلى أن انتقال محرز إلى الأهلي يأتي مقابل راتب سنوي كبير قدره 45 مليون جنيه إسترليني، ما يشير إلى الفرص المربحة المتاحة في كرة القدم السعودية. وإذا اختار ووكر اتباع مسار مماثل، فيمكنه أن يتوقع مكافآت مالية مماثلة بالانتقال إلى الرياض أو مدينة أخرى.

على الرغم من رضاه في مانشستر سيتي، حيث يلعب حالياً دوراً حاسماً في سعيهم للحصول على الألقاب المحلية والأوروبية، يقال إن ووكر يستكشف خيارات وظيفية بديلة. كان الدافع وراء هذا التأمل، جزئياً، هو الاهتمام الإعلامي المتزايد بحياته الشخصية.

وكشفت مصادر قريبة من ووكر عن أنه بينما لا يزال ملتزماً بمانشستر سيتي ويركز على مشاركته المقبلة في بطولة أوروبا مع منتخب إنجلترا، فإنه يفكر أيضاً في آفاقه على المدى الطويل خارج الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويقال إن زوجته آني كيلنر، وهي أم لأطفالهما الأربعة، تدعم فكرة الانتقال إلى المملكة عندما يحين الوقت المناسب.

وصرح مصدر تحدث لصحيفة «ذا صن» قائلاً: «كان كايل يفكر في مستقبله بعد الدوري الإنجليزي الممتاز، ويعتقد أن الانتقال إلى الدوري السعودي قد يكون مثالياً له ولآني ولأطفالهما عندما ينتهي هنا. لقد تحدث إلى رياض عن أندية كرة القدم هناك وعن الحياة بالنسبة للأشخاص الذين ينتقلون إلى هناك. ومن الواضح أن أسلوب الحياة مختلف إلى حد كبير».

وأردف المصدر: «يحب كايل اللعب لمانشستر سيتي وهو مخلص للنادي لكنه متوتر ويفكر فيما يخبئه المستقبل له عندما ينتهي وقته في البريميرليغ وفي إنجلترا. محادثاته مع رياض فتحت عينيه على ما يعنيه اللعب في الأندية هناك وما هو الواقع إذا انتقل إلى هناك.

واختتم المصدر تصريحاته قائلاً إنه أمر ناقشته كايل وآني أيضاً وستكون منفتحة على الانتقال إلى هناك في وقت ما في المستقبل مع أطفالهما. وبالطبع، سيكون هناك قدر أقل بكثير من التدقيق العام عليه الذي سيستمتع به، خاصة بعد الأشهر القليلة الماضية من الاضطرابات التي ظهرت علناً.

واستهل ووكر مسيرته الكروية من بوابة نادي شيفيلد يونايتد، قبل أن يدافع عن ألوان فريق توتنهام هوتسبير لـ8 مواسم تخللتها فترات إعارة لأندية شيفيلد وكوينز بارك رينجرز وأستون فيلا، ومن ثم انضم إلى مانشستر سيتي في صيف عام 2017 مقابل 45 مليون جنيه إسترليني.

ورفقة السيتي، خاض ووكر ما يقرب من 300 مباراة، وحصد فيها 5 ألقاب للدوري الإنجليزي الممتاز، لقبين في كأس الاتحاد الإنجليزي ومثلهما في الدرع الخيرية، 4 ألقاب في كأس رابطة المحترفين، بالإضافة لألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبية وكأس العالم للأندية.

أما رفقة منتخب إنجلترا فووكر لاعب دولي منذ عام 2011، وكان حاضراً في تشكيلة الإنجليز لبطولتي كأس العالم 2018 و2022، كما شارك بفاعلية في حملة منتخب إنجلترا للحصول على وصافة كأس الأمم الأوروبية 2020، التي أقيمت في صيف 2021، حيث اختير ضمن التشكيلة المثالية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى