أخبار العالم

هلال «الصدارة» لزيادة غلته على حساب الرائد

[ad_1]

يسعى الهلال لمواصلة رحلة انتصاراته، وتعزيز صدارته في الدوري السعودي للمحترفين، وذلك عندما يستضيف نظيره الرائد على ملعبه الجديد «المملكة أرينا» بالعاصمة الرياض والذي دشن فيه مشواره خلال بطولة كأس موسم الرياض قبل اعتماد رابطة الدوري السعودي للمحترفين الملعب لاحتضان مباريات الفريق في الدوري.

ويدخل الهلال اللقاء وسط جاهزية كبيرة أظهرها خلال مبارياته التي خاضها في فترة التوقف قبل أن يكسب بطولة كأس موسم الرياض بانتصاره على إنتر ميامي الأميركي وكذلك النصر، ويتوج باللقب، وواصل انطلاقته المثالية بتحقيق فوز ثمين خارج أرضه في ذهاب دور الستة عشر على حساب سباهان الإيراني بنتيجة 3 – 1.

يملك الأزرق العاصمي سلسلة من الانتصارات الطويلة تحت قيادة المدرب خورخي خيسوس حتى بات قريباً من بلوغ رقم عالمي؛ إذ يملك حالياً 21 انتصاراً متتابعاً معادلاً بذلك رقم مانشستر سيتي الإنجليزي، وسيبحث عن تجاوز هذا الرقم وبلوغ الرقم القياسي بعدد الانتصارات البالغ 27 انتصاراً.

ويبدي متصدر لائحة الترتيب جدية كبيرة في بحثه عن استعادة اللقب الذي خسره في الموسم الماضي بعد أن كان حاضراً في منصة التتويج 3 أعوام متتالية، قبل أن يتوج فيه فريق الاتحاد الموسم الماضي، ويتصدر حالياً لائحة الترتيب بفارق 7 نقاط عن أقرب منافسيه فريق النصر، إذ يملك الأزرق العاصمي 53 نقطة.

وستكون إقامة مباريات الفريق على «المملكة أرينا» الملعب الجديد لفريق الهلال دافعاً معنوياً كبيراً وسط حضور جماهيري متوقع في كل مباراة لمشاهدة الملعب الجديد للهلال الذي دشن مشواره فيه خلال يناير (كانون الثاني) الماضي.

الاتحاديون يترقبون عودة بنزيمة على أحر من الجمر (نادي الاتحاد)

ويملك الهلال كثيراً من نقاط القوة التي سترجح كفته في المواجهة، يأتي أبرزها القوة الهجومية التي يظهرها الفريق كل مباراة وسط تميز للهداف الصربي ألكسندر ميتروفيتش ومواطنه سافيتش وكذلك البرتغالي روبين نيفيز والبرازيلي مالكوم ومواطنه ميشائيل إضافة إلى سالم الدوسري كأحد أبرز الأسماء في قائمة اللاعبين المحليين للفريق.

أما فريق الرائد الذي انتعش بتحقيقه انتصارين قبل فترة التوقف وهي الانتصارات التي أسهمت بانتشال الفريق من دائرة الفرق المهددة بالهبوط المباشر نحو دوري الدرجة الأولى، حيث رفع الأحمر الرائدي رصيده إلى 19 نقطة متجاوزاً بذلك المراكز الثلاثة الخطرة.

لكن الرائد الذي أمضى وقتاً طويلاً وسط حالة فنية سيئة يدرك أنه لا يبتعد كثيراً عن مناطق الخطر، حيث قد يعيده التعثر في جولتين إلى ذات الدائرة التي كان يحضر فيها قبل تحقيقه الانتصارين في الجولتين التي سبقت فترة التوقف، وسيحاول الرائد العودة بنتيجة إيجابية رغم صعوبة مهمته أمام الهلال.

وعلى ملعب مدينة الأمير عبد الله الفيصل الرياضية بمدينة جدة، يسعى فريق الاتحاد لمصالحة جماهيره على الصعيد المحلي، وذلك عندما يلاقي نظيره الرياض في ختام منافسات الجولة العشرين من الدوري السعودي للمحترفين.

وخسر الاتحاد مزيداً من مبارياته، وأهدر كثيراً من النقاط التي جعلت حامل اللقب بعيداً عن الحفاظ على لقبه في الموسم الحالي، حيث يحتل الاتحاد المركز الخامس برصيد 31 نقطة وبفارق يصل 22 نقطة قبل 15 جولة من نهاية النسخة الحالية للبطولة.

وانتعش الاتحاد بتحقيقه الفوز أمام الفيصلي وبلوغ نصف نهائي كأس الملك وذلك بعد العودة من فترة التوقف قبل أن يتجاوز الطائي في مواجهة مؤجلة من الجولة التاسعة عشرة، لكنه عاد من مدينة نمنغان الأوزبكية بالتعادل أمام نافباخور الأوزبكي سلباً دون أهداف في ذهاب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال آسيا. ويحاول الأرجنتيني غاياردو مدرب الاتحاد إعادة فريقه مباراة بعد أخرى للظهور بصورة فنية مميزة وتحقيق مزيد من الانتصارات، وتجاوز كل السلبيات التي أحاطت بالفريق، وتمثلت بغياب النجم الفرنسي الشهير كريم بنزيمة الذي عاش فترات صعبة مع الاتحاد، وابتعد عن المشهد في الفترة الأخيرة، قبل أن يُبعده المدرب عن الفريق لأسباب فنية لكن عودته تبدو متوقعة في مواجهة الرياض أو حتى في الجولة التي تليها.

أما فريق الرياض الذي يحتل مركزاً متأخراً في لائحة الترتيب، ويملك في رصيده 19 نقطة فإنه سيحاول مواصلة صحوته الفنية بعد أن كسب ضمك قبل فترة التوقف، وأنعش موقفه بالنقاط الثلاث، حيث يدرك الرياض الصاعد هذا الموسم من دوري الدرجة الأولى أن حصد مزيد من النقاط سيكون سلاحه إذا ما أراد البقاء موسماً إضافياً في الدوري السعودي للمحترفين.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى