أخبار العالم

هزيمة «غير متوقعة» للمصنفة السابعة فوندروسوفا

[ad_1]

من قلب السعودية… الكتيبة المدريدية تحلق بـ«السوبر الإسبانية»

في ليلة كروية ساحرة احتضنها ملعب الأول بارك بالعاصمة الرياض، توج ريال مدريد بطلاً لكأس السوبر الإسبانية للمرة الـ13 في تاريخه بعد فوزه المثير على غريمه الأزلي برشلونة بنتيجة 4 – 1 في إحدى أكثر مواجهات الكلاسيكو شهرة على وجه الأرض.

وتوج لاعبو الريال باللقب في مراسم تتويج بهيجة على أرض ملعب الأول بارك، فيما زينت الألعاب النارية سماء الرياض معلنة ختاماً رائعاً لمحفل عالمي جديد احتضنته المملكة بنجاح في إطار مساعيها الدؤوبة لتكون قبلة للرياضة والرياضيين من شتى دول العالم.

فينيسيوس لعب دور البطولة في النهائي الكبير (تصوير: سعد العنزي)

وتقمص النجم البرازيلي الدولي فينيسيوس جونيور «أفضل لاعب في المباراة» دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز أهداف الريال الثلاثة الأولى في الدقائق السابعة والعاشرة و39 من ركلة جزاء على الترتيب، فيما أضاف مواطنه رودريجو الهدف الرابع في الدقيقة 64.

أراوخو مدافع البرشا يعترض طريق بلينغهام (تصوير: سعد العنزي)

في المقابل، تكفل المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي بتسجيل هدف برشلونة الوحيد في الدقيقة 33، قبل أن يلعب الفريق الكتالوني بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه رونالدو أراوخو في الدقيقة 71 لحصوله على الإنذار الثاني.

وكان الريال، الذي يشارك في المسابقة إثر تتويجه بلقب كأس ملك إسبانيا الموسم الماضي، صعد للمباراة النهائية لكأس السوبر عقب فوزه 5 – 3 على جاره اللدود أتلتيكو مدريد بعد التمديد للوقت الإضافي، في الدور قبل النهائي يوم الأربعاء الماضي.

فرحة مدريدية تكررت 4 مرات أمام البرشا (تصوير: سعد العنزي)

في المقابل، تأهل برشلونة، الذي أحرز لقب الدوري الإسباني الموسم الماضي ليشارك على إثره في بطولة السوبر الإسبانية، إلى المباراة النهائية، بعد فوزه 2 – صفر على أوساسونا في مباراة المربع الذهبي الأخرى، يوم الخميس الماضي.

رابطة ريال مدريد في السعودية سجلت حضوراً قوياً في النهائي (تصوير: سعد العنزي)

وبات هذا هو الانتصار الثاني لريال مدريد على برشلونة بمختلف المسابقات هذا الموسم، بعدما سبق أن تغلب عليه 2 – 1 في لقاء الفريقين بالدوري الإسباني على ملعب (لويس كومبانيس) الأولمبي، معقل الفريق الكتالوني هذا الموسم، في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

كما قلص الريال الفارق الذي يفصله عن برشلونة، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالسوبر الإسبانية، إلى لقب وحيد فقط.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى