أخبار العالم

ننتظر رد «حماس» على اقتراح وقف إطلاق النار



قال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، جيك سوليفان، إن واشنطن لا تزال تنتظر رد حركة «حماس» على اقتراح إسرائيل لوقف إطلاق النار الذي كشف عنه الرئيس الأميركي جو بايدن، يوم الجمعة.

وأضاف للصحافيين: «ننتظر رد (حماس) عبر الوسطاء القطريين».

وأفاد سوليفان بأن مدير وكالة المخابرات المركزية (سي آي إيه) ويليام بيرنز سيزور الدوحة، للتشاور مع الوسطاء القطريين بشأن اقتراح وقف إطلاق النار في غزة. وتتوسط قطر في حرب غزة بين إسرائيل و«حماس»، وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وقالت قطر أمس (الثلاثاء) إنها سلَّمت الاقتراح الإسرائيلي لوقف إطلاق النار إلى «حماس»، والذي يعكس مقترحاً من 3 مراحل قدَّمه بايدن، وإن الورقة أصبحت الآن أقرب بكثير إلى مواقف الجانبين.

وأكد متحدث باسم «حماس» التي تحكم غزة منذ 2007، الثلاثاء، أن الحركة لا يمكنها الموافقة على أي اتفاق ما لم تلتزم إسرائيل بوضوح بهدنة دائمة وانسحاب كامل من غزة.

ومن جانبه، كرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أيضاً أنه لا يمكن أن يكون هناك سلام دائم دون القضاء على «حماس»، وهو يعاني من انقسامات سياسية عميقة في الداخل، بشأن اقتراح الهدنة الذي تدعمه الولايات المتحدة.

وأدى الهجوم الإسرائيلي على غزة إلى مقتل أكثر من 36 ألف شخص، وفقاً لوزارة الصحة في القطاع، وتسبب في مجاعة واسعة النطاق، وسوَّى معظم غزة بالأرض، وأثار مزاعم إبادة جماعية تنفيها إسرائيل.

وجاء الهجوم الإسرائيلي في أعقاب آخر شنته «حماس» عليها في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) تشير الإحصائيات الإسرائيلية إلى أنه تسبب في مقتل 1200 شخص واحتجاز 250 رهينة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى