أخبار العالم

نظام «البلاي أوف» سيلهب الصراع في «دوري الأولى السعودي»



أكد طلال العبيدي، رئيس رابطة أندية “الدرجة الأولى السعودية” للمحترفين، أن تطبيق نظام “البلاي أوف” في دوري درجة الأولى بداية من الموسم المقبل جاءت بهدف تعزيز المنافسة بين الأندية حتى نهاية الموسم.

وأعلنت الرابطة الجمعة، عن تطبيقها نظام “البلاي أوف” لتحديد الفريق الثالث المتأهل إلى دوري المحترفين، وذلك انطلاقاً من الموسم الرياضي 2024-2025.

ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى دوري المحترفين بشكل مباشر، فيما يقام ملحقا لتحديد المتأهل الثالث بين أصحاب المراكز من الثالث حتى السادس في ترتيب الجدول النهائي.

ويلعب صاحب المركز الثالث على ملعبه مع صاحب المركز السادس بنظام خروج المغلوب، بينما يواجه صاحب المركز

الرابع على ملعبه مع صاحب المركز الخامس بالنظام نفسه.

وسيلتقي الفائزان من المباراتين في مباراة فاصلة تُقام على أرض الفريق صاحب المركز الأعلى، لتحديد الحاصل على البطاقة الثالثة المؤهلة للصعود إلى دوري المحترفين.

وقال العبيدي، في تصريحات خاصة لـ”الشرق الأوسط”: هدفنا من تطبيق هذا النظام، هو خلق المنافسة بين الأندية حتى آخر رمق من المسابقة، إذ جرت العادة على ان ينحصر التنافس بين أندية المقدمة وكذلك صراع الهبوط ولكن بعد تطبيق هذا القرار ستكون المنافسة ايضاً بين فرق مراكز الوسط.

وأشار العبيدي إلى أن القرار سيسهم في تحقيق عوائد مالية وتسويقية كبيرة، موضحا أن زيادة أعداد المشاهدين عبر التلفاز والحضور الجماهيري لمباريات الملحق ستجذب اهتمام الشركات الراعية وبالتالي ينعكس ذلك ارتفاع القيمة السوقية للدوري.

وقال العبيدي: لا شك بأن ارتفاع مستوى المشاهدة التلفزيونية و الحضور الجماهيري لمباريات الملحق تخلق إثارة ومتابعة جماهيرية وإعلامية كبيرة وهذا من شأنه تشجيع الشركات الراعية مما يسهم في رفع القيمة السوقية للدوري الذي يتطلب دائماً إضافة كافة الخطوات التطويرية لتحقيق ذلك.

وتابع: فيما يخص الجانب الفني فأنه يرتبط بشكل وثيق بالأندية وجودة استقطاباتها للأسماء المحلية والأجنبية التي تساهم في الوصول للهدف المنشود بالصعود، وموسم بعد موسم سيساهم المقترح في رفع القيمة الفنية المرتبطة بجودة اختيارات الأجهزة الفنية واللاعبين.

وفيما يتعلق بالناقل التلفزيوني للموسم المقبل، أوضح العبيدي أن الاختيار سيتم بما يتناسب مع المرحلة الحالية من المسابقة، والتي تحظى بدعم كبير من وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل والاتحاد السعودي لكرة القدم.

وألمح العبيدي إلى أن “الاختيار بإذن الله للناقل القادم سيليق بالبطولة التي تحظى بدعم كبير وغير مسبوق من جانب وزير الرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم”.

وأكد العبيدي أن القرار أصبح رسمياً وسيتم العمل به بدءا من الموسم المقبل، مشيراً إلى أن المفاوضات مع الشريك الجديد بعد انتهاء الشراكة مع “يلو” تسير بسرية تامة.

وقال: المفاوضات دائماً يصاحبها مراحل تتطلب السرية ودراسة كافة الخطوات للظهور بالشكل الذي يليق بالمسابقة وما وصلت إليه من ازدياد حجم المتابعة وارتفاع المستوى الفني وكذلك القيمة السوقية للدوري.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى