أخبار العالم

نحن نقاتل لمنع تقدم موسكو


أعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية، الجمعة، أن روسيا بدأت هجوما بريا في منطقة خاركيف شمال شرقي أوكرانيا، وأن معارك تدور هناك بين الجانبين.

وذكرت الوزارة في بيان أن القوات الروسية نفذت “خلال اليوم الماضي، غارات جوية في قطاع فوفشانسك” المحاذي لمنطقة بيلغورود الروسية، بالقنابل الجوية الموجهة، مشيرة إلى أنها تتصدى “لهذه الهجمات، والمعارك مستمرة مع قواتنا المسلحة”. شدة متفاوتة.”

وأكدت الوزارة أنه تم “صد هذه الهجمات، واستمر القتال، وتم نشر “وحدات احتياطية” بهدف “تعزيز الدفاع” في المنطقة.

من جانبه، قال مصدر عسكري أوكراني، طلب عدم ذكر اسمه، إن القوات الروسية تهدف إلى التقدم إلى نحو عشرة كيلومترات من الحدود الروسية، وإن قوات كييف تقاتل لمنع تقدم موسكو.

قال مصدر رفيع في القيادة العسكرية الأوكرانية، إن قوات موسكو “توغلت كيلومتراً واحداً داخل الأراضي الأوكرانية”، مؤكداً أنها تحاول إنشاء “منطقة عازلة” في خاركيف لمنع القوات الأوكرانية من قصف الأراضي الروسية.

ويفتح الهجوم الروسي الجديد جبهة جديدة للقتال، بعد مرور أكثر من عامين على الهجوم الروسي على أوكرانيا.

ويواجه الجيش الأوكراني صعوبات على جبهة القتال، حيث أضعفه نقص المجندين والتأخير في تسليم المساعدات الغربية، مما أدى إلى انخفاض مخزونه من الذخيرة، في حين حققت القوات الروسية مكاسب ميدانية، خاصة في الشرق.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى