أخبار العالم

نحن مسؤولون عن مقتل 100 فلسطيني كانوا ينتظرون المساعدات


ونقلت صحيفة معاريف العبرية عن رئيس الأركان الإسرائيلي السابق قوله: “نحن مسؤولون عن مقتل مئة شخص خلال توزيع المساعدات في شمال قطاع غزة”. وقال يعلون إن نتنياهو يفضل البقاء في السلطة وأن إعادة المعتقلين ليست من أولوياته وأن التهديد بدخول رفح مجرد خدعة.

اعترف رئيس الأركان الإسرائيلي الأسبق موشيه يعلون بمسؤولية بلاده عن مقتل مئة شخص خلال توزيع مساعدات إنسانية في شمال قطاع غزة، بحسب تصريحات نقلتها صحيفة معاريف العبرية، الأحد.

ونقلت الصحيفة العبرية عن يعلون قوله إن “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يفضل البقاء في السلطة وإعادة المعتقلين ليست أولوية بالنسبة له”، مشيرا إلى أن “التهديد بدخول رفح خدعة”.

“إذا كنا بحاجة للدخول لماذا لم ندخل؟ لماذا سرحنا الوحدات الاحتياطية؟”

وشدد رئيس الأركان الإسرائيلي الأسبق على أن “داخل الحكومة هناك مسؤولين يطالبون بالتضحية بالمعتقلين مقابل احتلال قطاع غزة وطرد الفلسطينيين وتوطين اليهود هناك”.

واتهم وزراء إسرائيليون نتنياهو بمحاولة تأخير القرارات الصعبة. ونقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” عن وزراء في الحكومة الإسرائيلية قولهم: “لدينا انطباع بأن نتنياهو يحاول تأخير القرارات الصعبة”.

ومن المقرر أن يجتمع مجلس الحرب الإسرائيلي، مساء الأحد، لبحث صلاحيات الوفد المفاوض، الذي من المتوقع أن يغادر إلى الدوحة صباح الاثنين، برئاسة رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي (الموساد) ديفيد بارنيا.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن اللقاء كان مقررا عقده السبت، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي قرر تأجيله، مما دفع وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت إلى عقد جلسة بديلة مع قادة الجيش والأجهزة الأمنية، لبحث صفقة التبادل. والموقف من مقترح حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

قُتل وجُرح مئات الفلسطينيين (بينهم 127 فلسطينياً استشهدوا وأكثر من 760 جريحاً خلال يومين فقط) جراء سلسلة الاستهدافات الإسرائيلية للمدنيين الذين كانوا يحاولون الحصول على المساعدات الإنسانية مع استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

دعا الاتحاد الأوروبي إلى إجراء تحقيق دولي في مجزرة شارع الرشيد غرب غزة، التي أطلق فيها جنود الاحتلال الإسرائيلي النار على مدنيين كانوا يحاولون الوصول إلى الغذاء في غزة، فيما أبدى مجلس الأمن الدولي قلقه إزاء المجزرة ودعا إلى حماية المدنيين. من المدنيين.

قالت صحيفة هآرتس العبرية إن جيش الاحتلال الإسرائيلي قدم تفسيرات “غير مقنعة” حول مجزرة الطحين التي راح ضحيتها عشرات المدنيين بين شهيد وجريح في مدينة غزة، مؤكدة أن الفلسطينيين في غزة على يقين من أن جيش الاحتلال مسؤول عن مجزرة الطحين. مذبحة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى