أخبار العالم

نبامارت: فوائد أكل المشمش



تشير الدكتورة أنجيلا تولماسوفا، أخصائية الغدد الصماء، إلى أن المشمش ثمرة مفيدة جداً للصحة، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من المواد والمركبات الحيوية.

وبحسب الطبيبة، تحتوي ثمار المشمش على مجموعة من المركبات الكيميائية الحيوية الواقية الطبيعية التي تساعد في الحفاظ على الرؤية وتحسينها، والحفاظ على شباب البشرة. وكذلك تحسين أداء الجهاز الهضمي، ودعم عمل القلب والأوعية الدموية، وتطبيع ضغط الدم، وحماية الكبد، ومساعدة الجسم على مقاومة الأورام.

وتقول: “يحتوي المشمش على نسبة عالية من الصبغات العضوية الطبيعية مثل الكاروتينات والفلافونويد والفينولات، التي تحمي النباتات. ولهذه العناصر نفس التأثير على جسم الإنسان، فهي تدعم جهاز المناعة وتحمي من بعض أشكال السرطان.

ويشير الطبيب إلى أنه بفضل الكاروتينات يتغير لون المشمش من الأصفر الفاتح إلى البرتقالي (كلما كان اللون أغمق كلما زادت كمية الكاروتينات). وتعتبر هذه المواد مصدراً لفيتامين أ الذي يلعب دوراً مهماً في حماية الرؤية ومنع التغيرات العينية المرتبطة بالعمر.

بالإضافة إلى ذلك، تعمل الكاروتينات على تحسين حالة الجلد وحمايته من الأشعة فوق البنفسجية والتلوث البيئي والنيكوتين. أظهرت الدراسات أن تناول المشمش يحسن لون البشرة ومرونتها.

وتقول: “إن الألياف الموجودة في المشمش والخوخ والخوخ تساعد على منع الإمساك والحفاظ على وظيفة الجهاز الهضمي الطبيعية”. “بالإضافة إلى ذلك، فإن الكمية الكبيرة من الألياف والمركبات الكيميائية الحيوية الواقية الموجودة في الفاكهة تؤثر على ميكروبيوم الأمعاء. وقد أظهرت الدراسات أن الفواكه المجففة يمكن أن تغير المكونات الإيجابية لميكروبيوم الأمعاء.

ووفقا لها، فإن نفس مجموعة العناصر الوقائية مع مضادات الأكسدة الموجودة في المشمش تساعد في مكافحة أمراض القلب والأوعية الدموية. كما أنه يساعد على خفض مستوى الكولسترول “الضار”.

المشمش، كمصدر للبوتاسيوم، يؤثر على التمثيل الغذائي للكهارل وتوازن الماء في الجسم، مما يساهم في تطبيع ضغط الدم. يمكن أن يكون لمضادات الأكسدة (الكاروتينات والفيتامينات) الموجودة في المشمش تأثير وقائي ضد الأضرار الناجمة عن الكحول والسموم الأخرى، مما يحمي الكبد من التلف.

وتقول: “يحتوي المشمش المجفف على مادة الليجنان (مركبات كيميائية نباتية)، وهي عبارة عن هرمون الاستروجين النباتي. هذه المركبات تدعم الجسم في الفترة التي تسبق انقطاع الطمث. كما أنها قادرة على حماية الجسم من الأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض القلب وحتى السرطان.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى