أخبار العالم

ميلووكي يهزم متصدّر «الغربية»… وشجارات متنقلة



سجّل اليوناني يانيس أنتيوتوكونمبو 33 نقطة و13 متابعة وقاد ميلووكي باكس إلى الفوز على متصدر المنطقة الغربية مينيسوتا تمبروولفز 112-107، الجمعة، في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين الذي شهد شجارات متنقلة في عدة ملاعب.

وبعد عودة قوية لمينيسوتا في الربع الأخير، قلص خلالها تخلفه من 17 إلى 4 نقاط، منح داميان ليلارد الضيوف سلة حاسمة قبل 10.3 ثانية من نهاية الوقت.

قال يانيس عن ليلارد (21 نقطة و10 تمريرات حاسمة) الذي سجّل سلة أخرى منحت ميلووكي الفوز: «هذا ما يفعله دايم… يجب أن نبتعد عن طريقه وندعه يتعملق. يلمع في تلك اللحظات».

ولدى الخاسر، كان أنتوني إدواردز (28 نقطة) أفضل مسجل، وأضاف لاعب الارتكاز الدومينيكاني كارل-أنتوني تاونز 22 نقطة و14 متابعة، ولاعب الارتكاز الآخر الفرنسي رودي غوبير 12 نقطة و19 متابعة.

وبعد ربع ثالث قوي لباكس (36-13)، عبّر يانيس عن انزعاجه من أداء فريقه في الرابع: «لكننا حافظنا على رباطة جأشنا».

ورفع ميلووكي رصيده إلى 36 فوزاً و21 خسارة في المركز الثالث ضمن المنطقة الشرقية، في حين بات رصيد مينيسوتا متساوياً في الغربية مع أوكلاهوما سيتي ثاندر (39-17) الذي اكتسح ضيفه واشنطن ويزاردز 147-106.

وفي مباراة شهدت طرد أربعة لاعبين بعد شجار مطلع الربع الأخير، عاد ميامي هيت بالفوز من أرض نيوأورليانز بيليكانز 106-95.

وعاد النجم المخضرم جيمي باتلر إلى صفوف ميامي، بعد غياب ثلاث مباريات لوفاة أحد أفراد عائلته، فسجّل 23 نقطة و9 متابعات قبل أن يشترك في معمعة نهاية المباراة إثر احتكاك بين كيفن لوف وزيون وليامسون.

بعد هدوء المناوشات، تقدّم نيوأورليانز 91-89، لكن هيت الذي بلغ تقدّمه خلال المواجهة 19 نقطة، ردّ بسلسلة من 11 نقطة توالياً.

قال مدرّب هيت إريك سبولسترا: «لا يريد أحد رؤية أشياء مماثلة»، عادّاً أنه ناجم عن «سوء فهم» نتيجة ما حصل بعد سقوط وليامسون: «أعتقد بصراحة أن زيون انزلق عندما التقطه كيفن لوف، ثم بالغ بردّ فعله».

أردف: «اعتقدوا ربما أن كيفن لوف طرحه أرضاً، لكن في أحسن أيامه لا أعتقد أنه قادر على القيام بذلك».

بدوره، قال وليامسون الذي كان أفضل مسجّل لفريقه (23 نقطة)، إن لوف حاول حمايته بعد أن سقط، لكنه لم ينجح بتهدئة النفوس: «إنه التنافس. الزملاء يهبّون لمساعدة زملائهم».

ورفع ميامي الذي سجّل له لاعب الارتكاز بام أديبايو 24 نقطة، رصيده إلى 31 فوزاً في المركز السابع ضمن الغربية.

وفقد اللاعبون أعصابهم أيضاً في سان فرنسيسكو؛ إذ طُرد الدومينيكاني ليستر كينونيس لاعب غولدن ستايت ووريرز وغرانت وليامس من تشارلوت هورنتس، بعد شجار في اللحظات الأخيرة من المواجهة التي حسمها ووريرز على أرضه 97-84.

قاد الموزّع المخضرم ستيفن كوري المضيف بتسجيله 15 نقطة، متفوّقاً على شقيقه سيث اللاعب البديل مع تشارلوت.

وعاد «الملك» ليبرون جيمس من إصابة بكاحله، مسجّلاً 30 نقطة، 9 تمريرات حاسمة و7 متابعات، خلال فوز لوس أنجليس ليكرز على ضيفه سان أنتونيو سبيرز 123-118.

وأضاف أنتوني ديفيس 28 نقطة و13 متابعة، والموزّع دانجيلو راسل 22 نقطة لليكرز تاسع المنطقة الغربية.

ومُني سان أنتونيو الذي سجّل له الموهبة الفرنسية الصاعدة فيكتور ويمبانياما 27 نقطة، 10 متابعات، و8 تمريرات حاسمة، و5 صدات و5 سرقات، بخسارته الثالثة توالياً، لتزيد متاعبه في ذيل ترتيب الغربية.

أصبح ابن العشرين سنة اللاعب الخامس عشر في تاريخ الدوري، والأصغر، الذي يسجل 5 على الأقل في خمس فئات إحصائية.

قال جيمس عن لاعب الارتكاز الفرنسي البالغ طوله 2.24 متر: «قلتها من البداية، هو مميّز».

بدوره، قال مدرّب سبيرز غريغ بوبوفيتش: «لا يهم الإحصاءات ما دام يلعب جيداً وبطريقة ذكيّة».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى