أخبار العالم

موراي يودع نهائياً بعد انسحاب رادوكانو



ودع البريطاني أندي موراي نهائياً ملاعب نادي عموم إنجلترا وبطولة «ويمبلدون»، ثالثة البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بعدما قررت شريكته في الزوجي المختلط إيما رادوكانو الانسحاب، السبت، قبل مباراتهما الصعبة في الدور الأول ضد السلفادوري مارسيلو أريفالو والصينية جانغ شواي.

ويأتي انسحاب رادوكانو من الزوجي المختلط، وحرمان مواري من محاولة البقاء في البطولة أطول فترة ممكنة في مشاركته الأخيرة، بعدما سبقت له الخسارة، الخميس، مع شقيقه جايمي في الدور الأول لزوجي الرجال أمام الأستراليين رينكي هيجيكاتا وجون بيرز 6 – 7، و6 – 8، و4 – 6.

وفضلت رادوكانو التركيز على منافسات فردي السيدات، حيث تأهلت إلى الدور ثمن النهائي، وذلك وفق ما أفادت به بطلة «فلاشينغ ميدوز» السابقة في بيان قالت فيه: «للأسف، استيقظت هذا الصباح وأنا أشعر ببعض التيبُّس في معصمي الأيمن؛ لذلك اتخذت القرار الصعب جداً بالانسحاب من الزوجي المختلط، الليلة».

وهذه المشاركة الأخيرة لموراي في البطولة الإنجليزية التي انسحب فيها من منافسات الفردي نتيجة عدم تعافيه بشكل كامل من عملية جراحية في ظهره.

وكان من المفترض أن يتواجه ابن الـ37 عاماً، الفائز بلقب البطولة الإنجليزية عامي 2013 و2016 وبلقب «فلاشينغ ميدوز» الأميركية عام 2012، مع التشيكي توماس ماخاتش في الدور الأول.

وكانت منافسات الزوجي المختلط الفرصة الوحيدة المتبقية أمام موراي لتوديع البطولة الإنجليزية بشكل لائق بعدما حصل ورادوكانو على بطاقة دعوة في اليوم التالي لانسحابه من منافسات الفردي.

وسبق أن لعب موراي إلى جانب الأميركية سيرينا ويليامز في 2019، حيث وصلا إلى الدور الثالث.

ويسعى موراي إلى إنهاء مسيرته بمشاركة في أولمبياد باريس الذي ينطلق في 26 الشهر الحالي، مع الأمل بإضافة ميدالية إلى الذهبيتين اللتين أحرزهما في الفردي عامي 2012 و2016.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى