أخبار العالم

مقتل 6 موظفين بشركة اتصالات في انفجار بمقديشو


أفادت الحكومة الصومالية أن مسلحي حركة الشباب هاجموا موظفين في شركة اتصالات في العاصمة مقديشو، ما أسفر عن مقتل 6 موظفين.

قُتل ستة موظفين في إحدى شركات الاتصالات، مساء الأحد، نتيجة هجوم شنه مقاتلو حركة الشباب الإرهابية عبر تفجير في منطقة جرسبالي بضواحي العاصمة مقديشو.

وقالت الحكومة الصومالية، في بيان لها، إن استهداف الحركة لموظفي شركة “هرمود” للاتصالات أثناء قيامهم بعملهم، “يعبر عن مدى خطورتهم (عناصر الحركة) وكراهيتهم للشعب الصومالي”. “.

وناشدت الأهالي “الوقوف مع الأجهزة الأمنية للقضاء على الإرهابيين”.

وحتى الساعة 22,00 بتوقيت جرينتش، لم تعلن حركة الشباب مسؤوليتها عن هذا التفجير الذي جاء بعد أسبوع من مقتل أكثر من 100 من مسلحيها في عملية عسكرية نفذها الجيش وسط البلاد.

وتشن الحكومة الصومالية منذ سنوات حربا ضد الحركة التي تأسست مطلع عام 2004 وهي تابعة لتنظيم القاعدة، وأعلنت مسؤوليتها عن تفجيرات أودت بحياة مدنيين وأفراد من الجيش والشرطة.

وفي عامي 2011 و2012، طردت القوات الحكومية أعضاء حركة الشباب من المدن الرئيسية، لكنها لا تزال منتشرة في مناطق ريفية واسعة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى