أخبار العالم

معركة فورست للنجاة من الهبوط «لم تنته بعد»


رغم نجاته رسمياً من الهبوط… الأسئلة لا تزال تحوم حول إيفرتون

مرت فترة طويلة منذ أن استمتع لاعبو إيفرتون – على أرض الملعب على الأقل – بنهاية موسم خالية من الهموم.

فقد شهدت السنوات الأخيرة مباريات ختامية مثيرة لضمان البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز في آخر مباراة على أرضه في الموسم. ومع ذلك، أمام شيفيلد يونايتد كان هناك أخيراً سبب للاحتفال، أو على الأقل «التقدير» (على حد تعبير مذيع ملعب غوديسون بارك، بينما كان اللاعبون يركضون على أرض الملعب) بعد انتكاسات كبيرة هذا الموسم.

وعلى الرغم من خصم نقطتين بإجمالي 8 نقاط، فإن فريق المدرب شون دايك وصل إلى 40 نقطة في المجموع، مبتعداً بشكل مريح عن منطقة الهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز. بينما كان جمهور إيفرتون يصطف في الشوارع القريبة من الملعب للاحتفال بالفوز الخامس على التوالي على أرضه دون أن تهتز شباكه، كان هناك شعور بالتفاؤل تحت أشعة الشمس: المهاجم دومينيك كالفرت – ليوين تغلب على الإصابات والفترة العقيمة أمام المرمى، والحارس جوردان بيكفورد واصل تألقه، والمدافع جاراد برانثويت كان واعداً.

ولكن خارج الملعب، لا يزال الغموض سيد الموقف. هناك أسئلة أكثر من الإجابات.

في خطاب صريح للمشجعين قبل مباراة السبت، اعترف مدير كرة القدم كيفن ثيلويل بضرورة بيع بعض اللاعبين في إطار سعيهم «لحماية» مستقبل النادي.

من الصعب أن تبني أسساً صلبة عندما يتواصل سقوط من هم في مكانهم من حولك.

فالقائد شيموس كولمان وإدريسا جويي وآشلي يونغ وأندريه غوميز من بين اللاعبين الذين تنتهي عقودهم في نهاية يونيو (حزيران) المقبل. من شبه المؤكد أن غوميز سيرحل، بينما يعتزم النادي تقديم عقد جديد لمدة عام واحد لكولمان.

ويحتوي عقد جويي على خيار التجديد لعام إضافي، وهو أمر من المتوقع أن يقوم النادي بتفعيله إذا سمح الجانب المالي بذلك. لم تكلل إعارة أرناوت دانغوما لمدة موسم واحد بالنجاح، ولكن سيكون هناك نقاش حول مستقبل هاريسون، حيث إن اللاعب الذي يملكه ليدز مستعد للعودة بعد أن استمتع بوقته في غوديسون بارك.

وقال دايك عند سؤاله عن إمكانية انتقال هاريسون بشكل دائم: «سننتظر ونرى. كان أول شيء هو التأكد من أننا في مأمن، ثم يمكننا إعادة تقييم ما يمكننا القيام به من الناحية المالية؛ لذلك ستكون هذه عملية مستمرة».

وأردف المدرب الإنجليزي: «فهمه التكتيكي ممتاز في مركزين حقاً، في مركز الجناح أو في المركز رقم 10. أخلاقيات عمله ممتازة أيضاً. ما زلت أعتقد أنه لا يزال هناك المزيد لأنه موهوب جداً – لقد رأينا ذلك في التدريبات، وتحدثت معه حول فتح ذلك. على مدار الموسم أعتقد أنه قدم أداءً جيداً جداً بالنسبة لنا، وكان أداؤه ثابتاً».

لاعبون آخرون، مثل كالفيرت لوين ودوكوري وبن غودفري يتبقى لهم 12 شهراً، ولكن هناك شعور بأنهم والنادي سينتظرون المزيد من الوضوح بشأن وضع الاستحواذ قبل الالتزام.

وهناك أسئلة تحيط بمستقبل أكثر اللاعبين المرغوبين في إيفرتون مثل برانثوايت وأمادو أونانا، بالنظر إلى أنه جرى التعاقد معه مقابل نحو مليون جنيه إسترليني من كارلايل في عام 2021، وقد يحصل على أعلى أجر، فإن الأول هو اللاعب الأقرب الذي يجب بيعه إذا كان إيفرتون يعاني من مشكلات في التدفق النقدي. ومع ذلك، من الصعب أن نرى كيف يمكن استبدال لاعب بجودة برانثوايت، خصوصاً بميزانية محدودة.

عمل كثير ينتظر شون دايك بعد نجاة إيفرتون من الهبوط (رويترز)

على النقيض من ذلك، يبدو أونانا أكثر قابلية للاستهلاك في تشكيلة دايك، فهو لاعب استحواذ في نظام مباشر، وشخص لم يكن دائماً لاعباً أساسياً. سيكون رحيله، الذي يعد محتملاً هذا الصيف، أقل ضرراً بشكل واضح، لكنه سيكون ضربة مع ذلك.

على الرغم من قيمته الكبيرة، فإن اللاعب البلجيكي لاعب خط وسط واعد، فهو جاهز بدنياً، ولكنه يكاد يكون مستهلَكاً في بعض الأحيان. كيف يمكن لإيفرتون استبداله؟ وما الذي سيبحثون عنه في خليفته؟ هذه من بين كثير من الأسئلة التي يتعين على دايك وثيلويل الإجابة عنها.

لذا، فقد انتهت المهمة في الوقت الحالي. لكن من شبه المؤكد أن الصيف سيكون فوضوياً، مع القليل من الراحة. دايك واقعي بشأن المهمة المقبلة وآفاق إيفرتون على المدى القصير ثم المتوسط.

وقال: «معيار الموسم المقبل هو التأكد من ضمان بقاء النادي في الدوري الإنجليزي الممتاز. الأمر لم يتغير حقاً. لن يجري إصلاحه بين عشية وضحاها. ستكون عملية بناء، وستستغرق وقتاً طويلاً. هناك كثير من التحديات المقبلة. أنا لا أعني فقط الجانب المالي، بل أعني تحقيق التوازن في النادي، وتحقيق التوازن في جانب اللعب، وتحقيق التوازن في هيكل الأجور».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى