أخبار العالم

مصر تعلن عن اكتشاف دوائي مهم من مصنع مصري


أعلن حسين درويش، القائم بأعمال رئيس المركز القومي للبحوث في مصر، نجاح فريق بحثي مصري من المركز في التوصل إلى اكتشاف دوائي مهم.

وأوضح أن الاكتشاف ترأسته الدكتورة فايزة محمد حمودة أستاذ كيمياء النباتات الطبية بالمركز، ونجح الباحثون في تحضير مادة السيليمارين الدوائية الخام من نبات الشوك الحليب المصري لأول مرة وهو منتج حقق نجاحا كبيرا. لا يوجد بديل في السوق المصري.

وأشار إلى أن هذا المنتج يدخل في صناعة العديد من الأدوية الخاصة بالعلاج والوقاية من أمراض الكبد، من خلال مبادرة تعميق التصنيع المحلي، وهي إحدى مبادرات أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، بين الأكاديمية و جهة التمويل، والمركز القومي للبحوث كجهة تنفيذية، وشركة أتوس فارما إحدى شركات مجموعة سيكم القابضة التي تقوم بالإنتاج والتسويق، في إطار سياسة الدولة لاستبدال المنتج المستورد بالمنتج المصري.

وأضاف القائم بأعمال المركز القومي للبحوث أن هيئة الدواء المصرية أصدرت شهادة المطابقة للسيليمارين كمنتج مصري في شهر يونيو الماضي، مشيراً إلى أن نبات شوك الجمل Silybum marianum L. يعد من أهم النباتات العالمية، ويعتبر المصدر الأساسي لمادة السيليمارين، والذي يستخدم في صناعة أكثر من 360 مستحضرًا صيدلانيًا ومكملًا غذائيًا على مستوى العالم، وما يقرب من 40 مستحضرًا صيدلانيًا في السوق المصري، لعلاج أمراض الكبد والوقاية منها.

وأشار حسين درويش إلى أن الاستهلاك السنوي في السوق المصري من أدوية السيليمارين الخام يصل إلى 120-150 طن سنويا، ويتم استيرادها بالكامل من الخارج بالعملة الأجنبية وتكلف الدولة ملايين الدولارات.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى