أخبار العالم

«مستقبل الاستثمار» تكرّس دور السعودية القيادي


241 خدمة حكومية تنضم إلى تطبيق «توكلنا» بنسخته الجديدة

بعد قصة نجاح حقّقها تطبيق «توكلنا» خلال مرحلة جائحة «كورونا»، وعمله كمنصة افتراضية لتسهيل الخدمات الحكومية وإنهاء الأعمال اليومية، تطلق الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا» نسخة جديدة ومطورة من المنصة، لتسهيل وصول نحو 241 خدمة حكومية إلى المستفيدين، وتحقيق الاستدامة والاستمرار في تطوير الخدمات الحكومية الرقمية.

وأطلقت «سدايا»، الخميس، النسخة الجديدة من التطبيق، الذي أصبح متاحاً للاستخدام بحلته المطورة بين يدي المواطنين والمقيمين والزوار داخل السعودية، وقدمت، في حفل حضره عدد من الوزراء والشركاء من الجهات الحكومية، تفاصيل عن التطبيق الذي يضم منظومة جديدة من الخدمات والأدوات، التي تعزز دوره في إثراء تجربة المستفيد وتحسين مستوى الخدمة الرقمية.

«سدايا» أطلقت النسخة المطورة منه الخميس في الرياض (تطبيق توكلنا)

500 مليون عملية يومية

قال الدكتور عبد الله بن شرف الغامدي، رئيس الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، إن فريق العمل واظب على مدار الساعة خلال الفترة الماضية، لخوض تحدٍ كبير، بدأ منذ إطلاق التطبيق في أيامه الأولى، وتعزيز البنية التحتية لضمان أن تواكب الضغط الكبير، حيث يبلغ حجم العمليات 500 مليون عملية يومية في بعض المراحل.

وأشار الدكتور الغامدي إلى أن العمل على التطبيق كان بمثابة التحدي للحفاظ على 4 عناصر ضرورية لإنجازه. من ذلك الموجودية واستدامة أداء التطبيق لوظيفته، وأضاف: «كان لدينا استنفار كامل طوال شهرين، لفريق مكون من 150 مهندساً ومهندسة عملوا بدأب في مدينة جدة، لنقل البنية التحتية من الرياض، وقد تحقق النجاح وعملت الأنظمة بكفاءة عالية».

وأشار الغامدي إلى أن الموجودية، وأمن المعلومات، والإنجاز السريع والالتزام العالي نحو الجهات الشريكة بمستوى أداء معين، وأخيراً جودة التطبيق ومنهجية رصينة للتطوير، كانت هي مجتمعة العناصر الذي أخذ بها فريق العمل لتحقيق النجاح.

وحول مستوى أمن المعلومات في التطبيق، كشف رئيس «هيئة سدايا» عن إنشاء مركز عمليات سيبرانية وفق معايير عالمية، مكون من 130 خبيراً ومختصاً، عملوا وساهموا دائماً في حماية الأنظمة وأمنها طوال السنوات الأربع الماضية.

وقال الغامدي إن عصر الثورة الصناعية الرابعة، وملامح التحول الرقمي المتسارع، والذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، ترك أثراً عميقاً على حياتنا اليومية، مشيراً إلى أن تطبيق «توكلنا» مرّ برحلة طويلة وأيام صعبة في بداياته، لكن التعاون والتكامل في ظل روح وطنية دؤوبة وطموحة، ساهم في نجاحه، وهي مجدداً ساهمت في إطلاق النسخة الجديدة من التطبيق، التي ستكون أكثر قرباً من المواطن والمقيم والزائر.

«توكلنا» لحظة تدشينه بحلة تقنية جديدة وهوية خدماتية مطورة (سدايا)

قصة نجاح بأكثر من 31 مليون مستخدم

قال عصام الوقيت، مدير مركز المعلومات الوطني، إن التطبيق يستخدمه أكثر من 31 مليون مستخدم، من نحو 77 دولة حول العالم، يستفيدون من خدمات «توكلنا» المقدمة بـ7 لغات، وإن التطبيق بعث نحو مليار ونصف مليار رسالة للمستفيدين فيه، وإن أكثر من 650 مليون عملية استعراض للمحفظة الرقمية أنجزت في «توكلنا».

وقال الدكتور الوقيت إن النسخة الجديدة تستكمل نجاحات تطبيق «توكلنا» الذي أنجز أول الأمر في غضون 3 أسابيع فقط بعد صدور التوجيه من قيادة المملكة لإنجاز المنصة لتسهيل عمل الخدمات الحكومية واستفادة المواطنين والمقيمين منها، مستذكراً ما وصفه بحالة استنفار شهدها مقر عمل «سدايا» التي تحول فريقها إلى خلية نحل بتضافر الجهود كافة.

وأشار الوقيت إلى أن التطبيق مع إطلاق النسخة الجديدة منه سيشهد بداية مرحلة جديدة وقصة نجاح أخرى، وتجربة مستخدم جديدة، وباقة واسعة من الخدمات الإلكترونية التي ستساهم في خدمة المواطن والمقيم والزائر، وتحسين تجربة المستخدم وجودة الحياة، ودعم مستهدفات رؤية 2030.

241 خدمة في منصة واحدة

ويقدم «توكلنا» في نسخته الجديدة باقة من الممكنات والمسّرعات لتمكين الجهات الحكومية والخاصة المستفيدة من التطبيق وتعزيز تجربتهم، وذلك في إطار تعزيز التكامل في الخدمات ودعم التعاون بين القطاعات تحقيقاً لمستهدفات رؤية السعودية 2030، بما ينعكس على تسهيل الوصول للخدمات وتحقيق جودة الحياة ورفع نسبة رضا المستفيدين من الخدمات من المواطنين والمقيمين.

وأضحى التطبيق يضم بعد تطويره خدمة «واكب» الجديدة لآخر المنشورات، وتهدف إلى حصول الفرد على الأخبار المتعلقة بتحديثات حكومية من مصادرها الرسمية، وخدمة «المواعيد» وهو تقويم موحد يتيح للمستخدم استعراض كافة المواعيد الخاصة والمرتبطة بالأحداث والفعاليات، وخدمة «البيانات والوثائق» لتسهيل وصول المستخدم إلى المحفظة بسرعة فائقة، وخدمات أخرى انضمت إلى قوائم التطبيق لأداء وظيفته الرقمية بشكل واسع وكفاءة عالية.

ويأتي إطلاق «توكلنا» في نسخته الجديدة إثر النجاح المميز الذي حققه تطبيقا «توكلنا» و«توكلنا خدمات» بعد أن وصل عدد مستخدميه إلى أكثر من 31 مليون مستخدم، من أجل تقديم مزيد من المبادرات والخدمات التي يحتاجها المواطن والمقيم والزائر على نطاق واسع لإنهاء أعمالهم اليومية، ما يمكنهم من سهولة وسرعة الوصول إليها.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى