أخبار العالم

«مرسيدس»… هل يفشل في تحقيق أي انتصار؟

[ad_1]

يعود فريق مرسيدس، الذي هيمن فيما مضى على بطولة العالم لسباقات «فورمولا 1» للسيارات، إلى البرازيل مطلع الأسبوع المقبل عندما يحظى بفرصة أخيرة لتجنب مرور عام كامل دون تحقيق أي انتصار.

ويخوض لويس هاميلتون بطل العالم سبع مرات، الذي لم يحقق أي انتصار منذ 2021، وزميله في الفريق جورج راسل الجائزة الكبرى الأخيرة التي تشهد سباق سرعة هذا الموسم بشيء من التفاؤل رغم تألق ماكس فرستابن سائق «رد بول».

وبحسب وكالة رويترز، حقق راسل في ساو باولو العام الماضي أول انتصار له في بطولة العالم، متفوقاً على هاميلتون الذي جاء في المركز الثاني. وكان راسل قد فاز أيضاً بسباق السرعة.

لويس هاميلتون بطل العالم سبع مرات (غيتي)

وأنهى هاميلتون آخر سباقين في المركز الثاني، رغم استبعاده من جائزة أميركا الكبرى، بسيارة تزداد قدرتها التنافسية.

وقال توتو فولف رئيس «مرسيدس»: «نتوجه إلى هناك مدركين أن لدينا سيارة جيدة وإذا أجدنا ترتيب أوراقنا فيمكن أن نحظى بعطلة نهاية أسبوع قوية جداً».

كما أن هاميلتون حصل على الجنسية الشرفية من البرازيل حيث يحظى بدعم كبير مع عدم وجود سائقين برازيليين بالمسابقة، وحيث فاز بالسباق ثلاث مرات.

واستضافت حلبة إنترلاغوس أول جائزة كبرى قبل 50 عاماً وفاز «مرسيدس» بالسباق في آخر عامين وست مرات في آخر ثماني نسخ.

وقال هاميلتون مقراً بهيمنة فرستابن: «آمل أن تكون المنافسة في هذين السباقين المقبلين متقاربة. ربما كنت لأراهن على وصوله إلى 18 أو 19 (فوزاً) بتلك السيارة».

وحقق فرستابن فوزه رقم 16 هذا الموسم، الذي جاء في المكسيك يوم الأحد الماضي ليتفوق على الرقم القياسي الذي سجله العام الماضي.

جورج راسل حقق العام الماضي أول انتصار له في بطولة العالم

وفرستابن المرشح الأوفر حظاً للفوز في السباق والانفراد بالمركز الرابع في قائمة الأكثر انتصاراً على مر العصور برصيد 52 فوزاً متفوقاً على آلان بروست. ويحتل سيباستيان فيتل بطل العالم أربع مرات المركز الثالث برصيد 53 فوزاً.

وقال السائق الهولندي: «نخوض عطلة نهاية هذا الأسبوع بثقة، لكننا بحاجة للحفاظ على تركيزنا. تحقيق 16 فوزاً هذا الموسم أمر جنوني».

وسيكون زميله المكسيكي سيرخيو بيريز تحت الضغط بعدما انسحب من السباق الذي أقيم على أرضه ووسط جمهوره مطلع الأسبوع بعدما تعرض لحادث في المنعطف الأول من اللفة الأولى.

توتو فولف رئيس «مرسيدس» (غيتي)

وقال: «كان سباق المكسيك مخيباً للآمال بالنسبة لي لكن هذه الأمور واردة في هذه الرياضة ولا يمكنك أن تتحمل تبعات التفكير فيما كان يمكن أن يحدث».

وأضاف: «أردت الفوز بالسباق المقام على أرضي أكثر من أي شيء آخر، لكن هذا أصبح جزءاً من الماضي وتركيزي منصب بالكامل على إنهاء الموسم في المركز الثاني. نحتاج تقديم أداء رائع في البرازيل وأنا واثق في قدرتنا على تحقيق النتائج المنشودة في الوقت الراهن».

ويحتل بيريز المركز الثاني بفارق 20 نقطة أمام هاميلتون في معركة إنهاء المركز وصيفاً للبطل فرستابن الذي حسم اللقب للمرة الثالثة على التوالي.

ويأمل مكلارين وفيراري في المنافسة على مكان على منصة التتويج.

وقال شارل لوكلير سائق «فيراري»، الذي انطلق من المركز الأول في آخر سباقين وحل ثالثاً في المكسيك متفوقاً على زميله في الفريق كارلوس ساينز في المركز الرابع «إنه سباق سرعة. قدمنا أداءً قوياً في سباقات السرعة هذا الموسم».

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى