أخبار العالم

مدرب تنزانيا: مواجهة الكونغو بمثابة نهائي


ألكاراس وزفيريف… صدام مثير في ربع نهائي كأس أستراليا المفتوحة

يتأهب كارلوس ألكاراس، المصنف الثاني في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، لما يعد أصعب اختبار له خلال البطولة، إذ يلتقي مع الألماني ألكسندر زفيريف الأربعاء، ضمن منافسات دور الثمانية على ملاعب ملبورن بارك. وذلك في مباراة ينتظر أن تشهد صداماً مثيراً بين أسلوبين مختلفين للعب.

وسبق للإسباني ألكاراس مواجهة زفيريف 7 مرات، شهدت 4 انتصارات للاعب الألماني المتميز من اللعب من الخط الخلفي، بينما كان ألكاراس الفائز في المواجهة السابقة الوحيدة بينهما في البطولات الكبرى حيث فاز بـ3 مجموعات متتالية في مباراتهما بدور الثمانية من بطولة أميركا المفتوحة العام الماضي.

وكان زفيريف قد أرجع السبب في تلك الهزيمة إلى الإرهاق، بعد أن خاض مباراة ماراثونية أمام يانيك سينر في دور الستة عشر، وقد ثأر اللاعب الألماني من ألكاراس عندما تغلب عليه في البطولة الختامية للموسم في تورينو.

وقال زفيريف، عقب فوزه على كاميرون نوري في البطولة الحالية: «لست بالحال التي كنت عليها في (أميركا المفتوحة) حينما كنت منهكاً تماماً، وأشعر أنني مرهق بدنياً. أنا مجهد بالتأكيد… لكنني لست منهكاً… أتوقع أن أكون مختلفاً للغاية (هذه المرة)».

وقضى ألكاراس، الذي اضطر لخوض أكثر من 3 مجموعات في مباراة واحدة فقط خلال مشواره في ملبورن، زمناً على الملاعب يقلّ بفارق نحو 5 ساعات عن الزمن الذي قضاه زفيريف، وقد خطفت العروض التي قدّمها ألكاراس في مبارياته الأنظار خلال البطولة هذا العام.

وقال ألكاراس، عقب فوزه بـ3 مجموعات متتالية على الصربي ميومير كتسمانوفيتش في دور الستة عشر: «فخور بالمستوى الذي ألعب به. أشعر بأن حالتي أفضل في كل مباراة أخوضها، وسأخوض مباراة دور الثمانية بثقة عالية».

الروسي دانييل ميدفيديف تأهل إلى الدور ربع النهائي (أ.ف.ب)

ويهدف دانييل ميدفيديف، المصنف الثالث في البطولة، إلى التأهل للدور قبل النهائي في بطولة أستراليا للمرة الثالثة خلال 4 أعوام، عندما يلتقي مع البولندي هوبرت هوركاتش، صاحب ضربات الإرسال القوية، الذي يخوض دور الثمانية في ملبورن للمرة الأولى.

وحقّق هوركاتش، الذي وصل إلى قبل نهائي ويمبلدون عام 2021، الفوز في آخر مباراتين له أمام ميدفيديف، ويدرك اللاعب الروسي ما سيكون بانتظاره في مواجهة المصنف التاسع في البطولة.

وقال ميدفيديف: «يلعب ضربات الإرسال جيداً. ومن الصعب التصدي لإرساله. هذا سيكون أمراً حاسماً. أنا بحاجة للحفاظ على قوتي في ضربات الإرسال، ولا أمنحه فرصة كسر الإرسال».

وجاء الخروج الصادم للبولندية إيجا شفونتيك، المصنفة الأولى في البطولة، أمام التشيكية الشابة ليندا نوسكوفا، لتصبح المنافسة مفتوحة بشكل كبير في النصف الأعلى من قرعة فئة السيدات، وتأمل نوسكوفا (19 عاماً) الآن في مواصلة مشاركتها الأولى المبهرة في ملبورن والتأهل إلى الدور قبل النهائي للمرة الأولى في البطولات الكبرى.

وستلتقي نوسكوفا في دور الثمانية مع الأوكرانية ديانا ياستريمسكا، المشاركة في البطولة عبر التصفيات، وستكون المباراة هي الأولى بينهما.

وتلتقي الصينية تشينغ قينوين، وهي آخر لاعبة مصنفة في النصف الأعلى من القرعة حيث تحتل المركز الـ12، مع الروسية آنا كالينسكايا في أولى مباريات الفترة المسائية على ملعب رود ليفر أرينا، ويسعى الثنائي إلى التأهل لقبل النهائي للمرة الأولى من مشاركته بالبطولات الأربع الكبرى.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى