أخبار العالم

«مخاوف جسدية» تغيب التونسية أنس جابر عن أولمبياد باريس



أعلنت التونسية أنس جابر المصنفة العاشرة عالمياً، الاثنين، أنها لن تشارك في منافسات التنس بأولمبياد باريس بسبب مخاوف بشأن رد فعل جسدها إزاء العودة للمنافسة على الملاعب الرملية التي ستقام عليها البطولة.

واختتمت أنس موسمها على الملاعب الرملية هذا الشهر بوصولها إلى دور الثمانية في بطولة «رولان غاروس»، حيث تقام منافسات التنس بالأولمبياد الشهر المقبل.

وتلعب أنس (29 عاماً) حالياً على الملاعب العشبية، وستطلع للمنافسة على الملاعب الصلبة في بطولة أميركا المفتوحة بعد نحو أسبوعين من الأولمبياد.

وكتبت أنس، التي وصلت للنهائي 3 مرات بالبطولات الكبرى، عبر منصات التواصل الاجتماعي: «بعد مشاورة فريقي الطبي بشأن المشاركة في أولمبياد باريس، قررنا أن التغيير السريع للأرضية والتأقلم المطلوب من جسدي سيضع ركبتي في خطر، ويعرض بقية موسمي للخطر».

وسبق لجابر أن شاركت في أولمبيادات 2012 و2016 وطوكيو 2020 التي أقيمت بعد عام من موعدها بسبب جائحة «كوفيد – 19».

وأضافت: «دائماً ما أحببت تمثيل بلدي في أي مسابقة، لكن يجب علي أن أعتني بجسدي».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى