أخبار العالم

متمردو جيش التحرير الوطني الكولومبي يطلقون سراح والد نجم ليفربول دياس

[ad_1]

قالت الحكومة الكولومبية إن متمردي جيش التحرير الوطني أطلقوا سراح والد لويس دياس مهاجم ليفربول بعد احتجازه كرهينة في شمال البلاد منذ نحو أسبوعين. وكان اختطاف لويس مانويل دياس قد عطل محادثات سلام بين الحكومة الكولومبية وجيش التحرير الوطني والتي استؤنفت العام الماضي، على أمل إنهاء دور الجماعة في الصراع الدائر في كولومبيا منذ 60 عاما، والذي أودى بحياة ما لا يقل عن 450 ألف شخص.

نشرت في:

2 دقائق

أطلق سراح لويس مانويل دياس، والد لويس نجم فريق ليفربول الإنكليزي ومنتخب كولومبيا لكرة القدم، الخميس، بعدما اختطفته فصائل جيش التحرير الوطني في 28 تشرين الأول/أكتوبر في كولومبيا، وفقا لصور بثتها وسائل الإعلام المحلية.

وهبط دياس، برفقة وفد إنساني، بطائرة هليكوبتر في مطار فاليدوبار شمال البلاد.

وكتب الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو على حسابه الخاص في مواقع التواصل الاجتماعي: “عاشت الحرية والسلام!”.

وكانت عناصر جيش التحرير الوطني، آخر حركة تمرد رئيسية في البلاد، التي تقود مفاوضات السلام مع الحكومة الكولومبية، اختطفت والد دياس وزوجته من محطة وقود في بلدتهما في بارانكاس، بالقرب من الحدود مع فنزويلا. وقام مسلحون يركبون دراجات نارية باختطافهما. وفي اليوم نفسه، تم إطلاق سراح والدة اللاعب البالغ 26 عاما.

واعترف القائد العسكري لجيش التحرير الوطني أنتونيو غارسيا السبت بارتكاب “خطأ” في عملية الاختطاف هذه.

وأثر الاختطاف على عملية السلام التي بدأت منذ عام تقريبا بين جيش التحرير الوطني وحكومة الرئيس بيترو، فضلا عن وقف إطلاق النار الثنائي الذي دام ستة أشهر بعدما بدأ سريانه منذ 3 آب/أغسطس.

فرانس24/ أ ف ب

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى