أخبار العالم

مبخوت لم يكن على قدر التطلعات

[ad_1]

أظهر أشرف صبحي، وزير الرياضة المصري، دعمه الكامل للجهاز الفني الجديد للمنتخب الوطني الأول بقيادة حسام حسن، وأشاد بشجاعته في بدء مسيرته بخوض بطولة رباعية ودية ودولية في مصر، رغم أنه كان يملك الفرصة لرفض ذلك.

وتولى حسام حسن، الهداف التاريخي لمنتخب مصر، قيادة بلاده الشهر الماضي خلفاً للبرتغالي روي فيتوريا، الذي أُقيل من منصبه بعد الخروج من دور الستة عشر لكأس الأمم الأفريقية مطلع العام الجاري، بعد الإخفاق في تحقيق أي فوز في 4 مباريات.

وسيبدأ حسام حسن، مهاجم الأهلي والزمالك السابق، مسيرته مدرباً لمنتخب مصر باللعب ضد نيوزيلندا، الجمعة المقبل، ضمن بطولة رباعية ودية، ضمّها الاتحاد الدولي لبطولات ودية يُطلق عليها «سلسلة الفيفا»، وإذا فاز سيلعب في النهائي ضد تونس أو كرواتيا.

وزير الرياضة المصري خلال زيارته تدريبات المنتخب (الاتحاد المصري)

وقال الوزير المصري للصحافيين، مساء الثلاثاء: «نحن ندعم المنتخب الوطني والجهاز الوطني. الكابتن حسام حسن كان له دور كبير في أن نوفر، وزيراً ووزارةً، كل المناخ المناسب وعوامل النجاح، وعلى اتحاد الكرة تنفيذ كل البرامج الموضوعة من الجهاز الفني».

وأضاف: «الحقيقة أنه في بداية البطولة حدث حوار مع الكابتن حسام عند تسلم المهمة حول هل تقبل أن يكون في مباريات وبطولة كبيرة؟ الحقيقة كان من الممكن أن يكون هناك حرص ويقول: لا، أنا في بداية الإعداد».

وتابع: «كان في منتهى الشجاعة، وقال: يجب أن ندخّل ونخوض هذه الدورات. النتيجة ليست هي الأساس. نحن نخطط لمنتخب الكرة المصري قبل مباراتين في يونيو (حزيران) ضمن تصفيات كأس العالم. سنخوض كأس الأمم الأفريقية بالمغرب في يوليو (تموز) 2025».

وأكد صبحي أن المنتخب المصري كان يعاني بعد التتويج بكأس الأمم ثلاث مرات متتالية خلال الفترة 2006 – 2010. لكنّ المستوى تحسن بشكل ملحوظ بدءاً من 2021. وبلغ نهائي البطولة القارية قبل أن يخسر آنذاك بركلات الترجيح.

لاعبو منتخب مصر خلال التدريبات (الاتحاد المصري)

وقال وزير الرياضة المصري: «بدايةً من 2021 أصبح شكل المنتخب مختلفاً في كأس الأمم الأفريقية في الكاميرون. كان المنتخب جيداً جداً حتى وصلنا إلى النهائي، وضربات الجزاء قصة مختلفة».

وأضاف: «نحن نكمل بهذا الجيل الجميل من المحترفين والمحليين ونوفر له وندعمه. أنا أتحدث إلى الجماهير بصفة خاصة لدعم منتخبنا، حتى لو حدث أي شيء نحن نصرّ على دعم المنتخب».

وتابع صبحي أن المستهدف هو بلوغ نهائيات كأس العالم 2026 المقرر إقامتها في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.

وطالب صبحي الجماهير المصرية بمختلف انتماءاتها بالحضور ودعم المنتخب المصري خلال البطولة الودية المقامة على أرضه، بعد نقلها من الإمارات قبل أيام قليلة.

وقال وزير الرياضة: «نقول للجماهير: تعالوا وشاهدوا المنتج المصري، وكما نذهب إلى الخارج فإننا نستضيف بطولات في الداخل. المنتج المصري هو الكرة المصرية، نطوّرها كما نطوّر باقي الرياضات والألعاب، الجماهير يوم الجمعة ونحن في رمضان ستكون سهرة رمضانية».

وقال صبحي: «نخطط وندعم أولادنا والجهاز الفني، ولا لون في المنتخب إلا ثلاثة ألوان، وهذا ما قلته قبل ذلك، والألوان هي عَلم مصر (الأبيض والأحمر والأسود)».

وستكون مباراة الجمعة هي الأولى لمنتخب مصر على الاستاد العملاق الذي يسع نحو 93 ألف متفرج، وهو الملعب الأكبر في مصر، وثاني أكبر استاد في أفريقيا.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى