أخبار العالم

ما يحدث في غزة ليس حربا، بل إبادة للمدنيين



اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الأربعاء، إسرائيل بتنفيذ “إبادة جماعية شاملة” ضد المدنيين في قطاع غزة، وأشاد بجهود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتخفيف معاناة الفلسطينيين.

وقال بوتين، خلال لقاء عقده في مدينة سان بطرسبرغ الروسية مع ممثلي وكالات الأنباء العالمية، إن “ما يحدث الآن في غزة، لا يشبه الحرب على الإطلاق، بل هو نوع من الإبادة الشاملة للمدنيين”.

وأكد الرئيس الروسي موقف روسيا من القضية الفلسطينية “الداعم لحل الدولتين، دولة فلسطينية ودولة إسرائيلية”، مشيرا إلى أن موسكو اعترفت بالدولة الفلسطينية خلال الحقبة السوفيتية. كما أشاد بجهود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في هذا الصدد، معتبراً أنها “ملموسة” في تخفيف معاناة الفلسطينيين.

وتشن إسرائيل منذ 7 أكتوبر 2023 حربا مدمرة على غزة خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، معظمهم من الأطفال والنساء، ونحو 10 آلاف مفقود، وسط دمار واسع ومجاعة أودت بحياة الأطفال والجرحى. كبار السن.

وفي سياق آخر، قال بوتين إن روسيا «قد تنفذ ضربات» على دول تزود أوكرانيا بأسلحة بعيدة المدى عبر دول ثالثة، محذرا من أن العقيدة العسكرية الروسية تنص على استخدام «جميع أنواع» الأسلحة «إذا كان وجود البلاد مهددا». “.

وأطلقت روسيا في 24 فبراير/شباط 2022، عملية عسكرية في أوكرانيا، اشترطت إنهاؤها تخلي كييف عن خططها للانضمام إلى كيانات عسكرية أبرزها حلف شمال الأطلسي، وهو ما دفع العواصم وعلى رأسها واشنطن إلى فرض عقوبات اقتصادية صارمة على موسكو.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى