أخبار العالم

ما هو ارتفاع كوليسترول الدم الوراثي ؟

[ad_1]

غالبًا ما يكون لدينا انطباع بأن حالات معينة، مثل ارتفاع نسبة الكوليسترول، لا يمكن أن تحدث إلا عند كبار السن. لكن في الواقع، يشير المركز الأميركي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) إلى أن خطر إصابة الشخص بارتفاع نسبة الكوليسترول يرتفع مع تقدم العمر، غير أن أجسامنا لا تستطيع إزالة الكوليسترول من الدم كما كانت تفعل عندما كنا أصغر سناً.

وفي هذا الاطار، هل تعلم أن بعض الأشخاص يمكن أن يرثوا ارتفاع نسبة الكوليسترول؟ إنهم يولدون مع نسبة عالية من الكوليسترول الدهني منخفض الكثافة (LDL)، والذي يقال إنه ضار لقلبك؛ وذلك حسبما أفاد الدكتور براشانت باوار استشاري أمراض القلب بمستشفى فورتيس هيرانانداني؛ والذي ألقى الضوء على ما يسمى بـ«فرط كوليستيرول الدم الوراثي (العائلي) FH». وفق ما ذكر تقرير جديد نشره موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص.

ما هو فرط كوليسترول الدم الوراثي؟

FH هو اضطراب وراثي يؤدي إلى ارتفاع مستويات الكولسترول LDL ويبدأ عادة في مرحلة الطفولة. وفي حين أن مستويات الكوليسترول لدى معظم الأشخاص ترتفع مع تقدم العمر، إلّا ان الأشخاص المصابين بـ FH يولدون بها، وترتفع مستويات الكوليسترول لديهم بمرور الوقت.

ويشير مركز السيطرة على الأمراض إلى أن هذه الحالة تؤثر على واحد من كل 250 شخصًا وتزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب التاجية في سن أصغر.

ويقول الدكتور باوار «على الرغم من أن تصلب الشرايين الناجم عن FH يظهر بشكل أساسي في مرحلة البلوغ، إلا أنه يبدأ مبكرًا في السنوات العشر الأولى من حياة الشخص. وفي معظم الحالات، يمكن للعلاج المبكر لعوامل الخطر عكس التغيرات التي تشمل تصلب الشرايين. ومع ذلك، هناك حاجة ملحة للكشف الفوري على الأطفال المصابين بهذه الحالة وعلاجهم».

أسباب فرط كوليسترول الدم الوراثي؟

على الرغم من أن اضطرابات الجين الواحد تلعب دورًا حاسمًا في المسببات المرضية لـ FH، فقد كشفت دراسات الارتباط أن معظم حالات FH ناتجة عن العديد من الاختلافات الجينية غير الاستثنائية، وحسب الدكتور باوار «فإن التفاعل بين الاختلافات الجينية والعوامل البيئية هو أحد الأسباب الرئيسية لـ FH في عموم السكان».

ما الفئة العمرية التي يجب أن تكون أكثر يقظة؟

ويوضح باوار «يتطلب الفحص الجيني تحديد الجينات السائدة المرتبطة بـ FH لدى الأطفال المشتبه فيهم وأفراد أسرهم المباشرين. ووفقًا لإرشادات المعهد الوطني للتميز في الرعاية الصحية (NICE) الأخيرة، يوصى بإجراء اختبار الحمض النووي لجميع المرضى الذين يعانون من FH. لذلك، من الأفضل إجراء الفحص الشامل بين سن 9 و11 عامًا، في حين يفضل إجراء الفحص في أي وقت بعد عمر السنتين لدى المرشحين للفحص المستهدف»، حسب قوله.

نصائح لإدارة كوليسترول الدم الوراثي

يقول الدكتور باوار «تشكل تغييرات نمط الحياة، إلى جانب تعديلات نمط الحياة العلاجية، جزءًا لا يتجزأ من إدارة FH».

وتشمل هذه التغييرات:

– التغيرات الغذائية

– التمارين المنتظمة

– الحد من تناول الكحول

– الامتناع الصارم عن منتجات التبغ

– اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية

فوفقًا للمبادئ التوجيهية الحديثة، يوصى باتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية مع إجمالي تناول الدهون بنسبة ≥3 % من إجمالي المدخول الغذائي، بما في ذلك أقل من 8 % من الدهون المشبعة و<75 ملغم/1000 سعرة حرارية من الكوليسترول

ويخلص الطبيب الى القول «ان المبادئ التوجيهية السابقة الصادرة عن المعهد الوطني للقلب والرئة والدم (NHLBI) قد اقترحت أنه يمكن إعطاء العلاج بمعزلات الحمض الصفراوي للمرضى الذين لا تتجاوز أعمارهم عشر سنوات».

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى