أخبار العالم

ماكرون يحيي عيد الميلاد الأسبوع المقبل مع قوات فرنسية في الأردن



أعلن قصر الإليزيه الجمعة أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيزور قاعدة جوية في الأردن يومَي 21 و22 كانون الأول/ديسمبر في إطار إحياء عيد الميلاد مع القوات الفرنسية المنتشرة في الخارج. 

نشرت في:

2 دقائق

من المقرر أن يزور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قاعدة جوية في الأردن يومَي 21 و22 كانون الأول/ديسمبر في إطار إحياء عيد الميلاد مع القوات الفرنسية المنتشرة في الخارج، على ما أعلن قصر الإليزيه الجمعة.

   وأفادت الرئاسة “مع اقتراب أعياد نهاية العام، يرغب الرئيس الفرنسي بتقديم وجبة عشاء يُعدها كبير طهاة رئاسة الجمهورية للجنود الـ350 المنتشرين في هذه القاعدة ضمن جهود مكافحة الإرهاب”.

   وتجدر الإشارة إلى أن هؤلاء الجنود يتمركزون في الأردن ضمن التحالف الدولي لمواجهة تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق.

وأضاف قصر الإليزيه “بالتعاون مع الحكومة العراقية والحلفاء على الأرض، تقدم فرنسا دعما عسكريا للقوات المحلية المنخرطة في محاربة تنظيم -الدولة الإسلامية- على أراضيهم”.

   ويتمركز نحو 600 عسكري فرنسي في المنطقة في إطار عملية “شمّال” التي تشكّل الجناح الفرنسي في تحالف “العزم الصلب” الذي أُطلق في العام 2014.

  تتضمن عملية “شمّال” جناحًا للتدريب للقوات العراقية وآخر للدعم الجوي ضمن إطار التحالف. أصبحت القاعدة الجوية الفرنسية المؤقتة في الأردن جزءا من عملية “شمّال” منذ العام 2015 وتضم قوات خاصة ومقاتلات “رافال” تقوم بمهام استخباراتية واستطلاعية وتنفّذ ضربات أحيانا.

   منذ بدء العملية في أيلول/سبتمبر 2014، نفذ الجيش الفرنسي 1570 ضربة دمرت 2400 هدف في العراق وسوريا، بحسب وزارة الجيوش.

   وكان الرئيس الفرنسي قد عرض فكرة تشكيل ائتلاف مماثل ضد حماس بعد الهجوم غير المسبوق الذي شنته على إسرائيل في السابع من تشرين الأول/أكتوبر على إسرائيل، وتعهدت بعده الدولة العبرية بـ”القضاء” على الحركة الفلسطينية.

ومذاك يتحدث عن تعزيز التعاون في الحرب ضد الإرهاب من ناحية الاستخبارات أو العقوبات في إطار مبادرة أوسع تهدف إلى إقامة دولة فلسطينية إلى جانب الدولة العبرية.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى