أخبار العالم

ماذا تعرف عن “الكيتامين” الذي أدى إلى وفاة الممثل ماثيو بيري؟!

[ad_1]

كشف تقرير تشريح الجثة الصادر عن الطبيب الشرعي في مقاطعة لوس أنجلوس، أن نجم مسلسل “الأصدقاء” الشهير ماثيو بيري، توفي نتيجة “آثار حادة” لعقار التخدير “الكيتامين”.

أصبح الكيتامين شائعًا جدًا كعلاج للاكتئاب ومشاكل الصحة العقلية الأخرى.

واعترف بيري علناً بصراعه الطويل مع تعاطي الكحول والمخدرات، لكن التقرير قال إنه ظل بعيداً عنهما لمدة 19 شهراً، ولم يُعرف الكثير عن علاقته بالكيتامين.

ما هو الكيتامين وهل هو قانوني؟

يُعرف بأنه مخدر قصير المفعول يمكن حقنه، ويمكن أن يكون له تأثيرات هلوسة عند تناول جرعات معينة. كما أنه يشوه تصورات البصر والصوت، مما يجعل المستخدمين يشعرون بالانفصال عن الألم والمناطق المحيطة بهم.

تم تطوير الكيتامين كمخدر في الستينيات، وأصبح قانونيًا منذ عام 1970 لاستخدامه في كل من البشر والحيوانات.

لكن استخدام الكيتامين في العلاج النفسي لا يزال غير موافق عليه وغير منظم، على الرغم من أنه يستخدم بشكل متزايد خارج نطاق القانون لعلاج الاكتئاب والتفكير في الانتحار والألم المزمن.

وفي عام 2019، وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على مشتق من الكيتامين يسمى الإسكيتامين، على شكل رذاذ للأنف، لعلاج الاكتئاب.

وقال الدكتور جيرارد ساناكورا، مدير برنامج أبحاث الاكتئاب بجامعة ييل: “لا ينبغي للناس أن يخافوا من استخدام الكيتامين إذا وصفه الطبيب وتم إعطاؤه بشكل صحيح في بيئة الرعاية الصحية”.

هل يمكن أن يكون الكيتامين قاتلاً؟

نادرًا ما يكون الكيتامين مميتًا، لكن الجرعة الزائدة يمكن أن تسبب فقدان الوعي وبطء التنفس بشكل خطير، وفقًا لإدارة مكافحة المخدرات. كتب مكتب الفاحص الطبي أن كمية الكيتامين الموجودة في نظام الممثل بيري كانت عالية للغاية، ويمكن مقارنتها بجرعة مخدر.

الآثار الجانبية، مثل ارتفاع ضغط الدم، نادرة وتحدث عند تناول جرعات كبيرة جدًا.

وحذر الخبراء، مستشهدين بتقارير حوادث سلبية، من أن الاستخدام غير الخاضع للرقابة لمركب الكيتامين يزيد من خطر ردود الفعل النفسية الخطيرة والمشاكل الصحية مثل ارتفاع ضغط الدم ومشاكل الجهاز التنفسي والمسالك البولية التي يمكن أن تؤدي إلى سلس البول.

ويجب أن يخضع المرضى لفحص طبي ونفسي كامل “للتأكد من أن العلاج مناسب لحالتهم”.

ماذا يحدث لأسنانك مع التقدم في السن؟!

تتعرض أسناننا، مثل أجسادنا، للتغيرات المرتبطة بالعمر، فما الذي يحدث لها فعليًا مع مرور الوقت، وكيف يمكننا الحفاظ على صحتها الجيدة؟

وكشف الخبراء أن تاج السن مغطى بطبقة من المينا الصلبة التي تحيط بالعاج البني الناعم الذي يحمي اللب في المركز. يتكون المينا من خيوط هشة تتجمع على شكل قرص تتفاعل مع الضوء لتجعل الأسنان تبدو مشرقة.

يشكل العاج الموجود تحت المينا معظم تاج السن وجذره، ويتكون من الكولاجين والمعادن والماء والبروتينات. ويحتوي اللب أيضًا على أوعية دموية وأعصاب تتواصل مع باقي أجزاء الجسم.

يوجد في العاج المعدني والكولاجين أنابيب صغيرة مترابطة تتكون من خلايا متخصصة تسمى الخلايا السنية، والتي تستقر حول اللب بمجرد تكوين أسناننا بالكامل.

كيف تتغير أسناننا مع تقدمنا ​​في السن؟

بسبب عدم قدرتها على التجدد، تصبح أسناننا هشة وعرضة للكسر، خاصة تلك التي تحتوي على خطوط متشققة أو حشوات كبيرة.

بمرور الوقت، يرق السطح الخارجي للمينا ليكشف عن العاج المعتم نسبيًا، والذي يصبح داكنًا مع تقدمنا ​​في العمر.

يصبح العاج داكنًا لأن مصفوفة الكولاجين تتصلب وتنكمش، ويمتلئ السائل الموجود في الأنابيب بالمعادن.

تملأ جزيئات الطعام والشراب الفجوات الصغيرة وخطوط الشقوق الدقيقة المرتبطة بالعمر، والتي تمتد لأعلى ولأسفل المينا لتغير لونها وتصبغها.

فيما يلي سبع نصائح لتجنب فقدان الأسنان:

1. تجنب الأشياء الصلبة

تجنب استخدام أسنانك لفتح العبوات أو طحن الأطعمة الصلبة جدًا.

2. امضغه بالتساوي بين الأسنان

إذا كنت تفتقد الأضراس أو الضواحك، فيجب مضغ الطعام جيدًا حتى يمكن استخدام الأسنان المتبقية.

يمكن دعم المضغ عن طريق استبدال الأسنان المفقودة بالجسور أو زراعة الأسنان أو أطقم الأسنان.

3. الحفاظ على المينا

قلل من فقدان المزيد من المينا والعاج عن طريق اختيار فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة ومعاجين أسنان جيدة.

يمكن أن تكون بعض معاجين الأسنان المبيضة كاشطة، مما قد يؤدي إلى خشونة وتآكل أسطح الأسنان.

يجب أيضًا الحد من التعرض للأحماض الموجودة في الطعام (مثل خل الليمون أو خل التفاح) أو المرض (الارتجاع أو القيء) قدر الإمكان للحفاظ على المينا ومنع التآكل.

4. تعزيز اللعاب

اللعاب مهم لتعزيز المضغ والبلع والتحدث.

لكن نوعية وكمية اللعاب تنخفض بسبب التغيرات المرتبطة بالعمر في الغدد اللعابية، وكذلك بعض الأدوية الموصوفة لعلاج الأمراض المزمنة، مثل الاكتئاب وارتفاع ضغط الدم.

تحدث مع طبيبك حول خيارات الأدوية لتحسين اللعاب أو إدارة مرض الارتجاع لمنع التآكل.

5. علاج أمراض اللثة

من الناحية الجمالية، يؤدي علاج أمراض اللثة إلى تقليل انكماش (انحسار) اللثة التي عادةً ما تكشف جذور الأسنان الداكنة نسبيًا.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى