أخبار العالم

لن نجدد لفيلو بعد الخروج الأفريقي


أنشيلوتي: الريال وجه «ضربة قوية» للدوري بفوزه على جيرونا

أثنى الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد على الثنائي؛ البرازيلي فينيسيوس جونيور والإنجليزي جود بيلينغهام، بعد أن منحا النادي الملكي فوزاً عريضاً على ضيفه جيرونا 4 – صفر مساء السبت، في الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعزز ريال مدريد موقعه في صدارة الدوري الإسباني، ووسع الفارق مع أقرب ملاحقيه جيرونا إلى 5 نقاط.

وقال أنشيلوتي: «وجهنا ضربة قوية للدوري، لأن جيرونا فريق قوي».

وأضاف: «قدم فيني جونيور مباراة رائعة. إنه الأفضل في العالم عندما يلعب هكذا، بلينغهام يأتي ثانياً، ثم رودريغو ثالثاً، وكروس في المركز الرابع، وكامافينغا، وفالفيردي».

وأوضح المدرب الإيطالي: «إنها أفضل مباراة، كانت مباراة متكاملة في جميع الجوانب، دفاعياً وهجومياً، قوة هذا الفريق تكمن في أن الصعوبات تزيد من مثابرته والتزامه، الجودة هي الشيء الأكثر أهمية، ولكن إذا قمت بدمج الجودة مع الالتزام والموقف، كما الحال اليوم، فستحصل على مباراة رفيعة المستوى».

بلينغهام بعد هزهِ شباك جيرونا (أ.ف.ب)

وأضاف: «وجهنا ضربة قوية للدوري، لأن جيرونا فريق كبير ولم يخسر في الدوري خارج أرضه، كان النهج بسيطاً للغاية، ضغط قوي في منطقة المنافس، منازلات فردية للاستحواذ على الكرة، الهدوء في منطقتنا، الصبر والتماسك، ضغط جيرونا بقوة ولعب بشكل جيد، لكننا كنا بارعين في نقل الكرة».

ونقل الموقع الرسمي لريال مدريد عن أنشيلوتي قوله: «لقد تقدمنا في الترتيب، لا شيء أكثر، إنها ميزة صغيرة جداً، نحن في مركز جيد، قدمنا أداءً جيداً حتى الآن، لكن دوري الأبطال يتطلب طاقة كبيرة وعلينا مواصلة الالتزام والمثابرة».

وأشار إلى أن بلينغهام يعاني من التواء في الكاحل وسيتم تقييم حالته، «نأمل في أن يتمكن من التعافي بحلول الثلاثاء، هناك مباريات لم يلعبها وأسهم فيها لاعبون آخرون مثل إبراهيم وخوسيلو، اليوم حطمنا الرقم القياسي العالمي لعدد الإصابات بعد إصابة 4 من لاعبي قلب الدفاع».

وتابع: «هناك جوانب فيه (بلينغهام) تذكرني بزيدان، بجودته الاستثنائية في التعامل مع الكرة، كان زيدان يتمتع بمستوى أعلى من حيث الجودة الفنية، لكن بلينغهام يتوّج ذلك بوصوله إلى منطقة الجزاء، في الهدف الأول الذي سجله قام بحركات لا يرتقي إليها سوى عدد قليل من اللاعبين».

رودريغو سجل الهدف الرابع لريال مدريد (أ.ف.ب)

وانتقل أنشيلوتي للحديث عن فينيسيوس جونيور: «لعب مباراة كبيرة، من المهم جداً أن يلعب بهذا المستوى وبهذا الأسلوب، إنه الأفضل في العالم عندما يكون هكذا».

وأكد المدرب الإيطالي: «أفعل ما بوسعي وأحاول استخراج الأفضل من هذا الفريق ومجموعة اللاعبين هذه، إنه فريق يحفزني كثيراً، وأكنّ له الاحترام، مفتاح كل الأمور دائماً اللاعبون، لأنه عندما تتوافر الجودة الفردية، فإنه تجب محاولة تحقيق الجودة الجماعية».

وأشار إلى أنهم «سعداء ببدء دوري أبطال أوروبا ونحن في صدارة الدوري المحلي، رغم الصعوبات التي واجهناها حتى الآن بسبب الإصابات، نحن متحمسون للغاية ونلعب ضد منافس يجب أن نكون حذرين معه. علينا أن نستعد لكل مباراة كما فعلنا لمواجهة جيرونا».

ولدى سؤاله عن التكهنات المزدادة بشأن قرب حسم صفقة هداف منتخب فرنسا كيليان مبابي من صفوف باريس سان جيرمان، أوضح أنشيلوتي: «لاعبو فريقي هم الأفضل، لقد ذكرت اسم لاعب ليس في فريقي».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى